الإطاحة بـ"داعشي" يشارك في سبي الإيزيديات واستعبادهن شمالي العراق

© Photo / Iraqi Security Media Cellالقوات العراقية، العراق فبراير 2020
القوات العراقية، العراق فبراير 2020 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
ألقت الأجهزة الأمنية العراقية، اليوم الاثنين 29 حزيران/ يونيو، القبض على أحد عناصر تنظيم "داعش" الإرهابي، مشترك في إبادة المكون الإيزيدي واقتياد فتياته سبايا، قبل نحو 6 أعوام.

وأفادت خلية الإعلام الأمني العراقي، في بيان تلقته مراسلة "سبوتنيك" في العراق، اليوم، بأن قوة من قيادة عمليات غرب نينوى، ووفقاً لمعلومات دقيقة تشرع بواجب تفتيش في قرية "شنكال البعاج"، غربي الموصل مركز نينوى، شمالي البلاد.

وأضافت الخلية أن القوة تمكنت من إلقاء القبض على إرهابي مشترك بعمليات مهاجمة، وسبي عائلات المكون الإيزيدي، في قضاء سنجار، وناحية القيروان وقرية كوجو.

وأكدت خلية الإعلام الأمني أن الإرهابي اتخذت بحقه الإجراءات القانونية أصوليا، وتم تسليمه إلى الجهات المختصة.

يذكر أنه، في الثالث من أغسطس/ آب عام 2014، اجتاح تنظيم "داعش" الإرهابي، قضاء سنجار، والنواحي والقرى التابعة له، غربي الموصل، مركز نينوى، شمالي العراق، ونفذ إبادة وجرائم شنيعة بحق المكون الإيزيدي، بقتله الآباء والأبناء والنساء، من كبار السن والشباب والأطفال بعمليات إعدام جماعية ما بين الذبح والرمي بالرصاص ودفنهم في مقابر جماعية مازالت تكتشف، واقتاد آلاف النساء والفتيات سبايا وجاريات لعناصره الذين استخدموا شتى أنواع العنف والتعذيب في اغتصابهن، دون استثناء حتى الصغيرات بأعمار الثامنة، والتاسعة وحتى السابعة، والسادسة.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала