جرحى مدنيون إثر قصف تركي استهدف منطقة سياحية في كردستان العراق

© flickr.com / Defence Imagesمقاتلة تركية من طراز "اف-16"
مقاتلة تركية من طراز اف-16 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أسفر قصف نفذته القوات التركية داخل الأراضي العراقية، تحت ذريعة ملاحقة "حزب العمال الكردستاني"، مؤخرا، عن إصابة مدنيين، وقتيل واحد، في منطقة سياحية تابعة لمحافظة في إقليم كردستان العراق.

مقاتلات إيرانية - سبوتنيك عربي
خاص لـ"سبوتنيك"... حصيلة وخسائر قصف تركي - إيراني يستهدف العراق
أعلن الأمين العام لوزارة البيشمركة التابعة لإقليم كردستان، الفريق جبار ياور، في تصريح خاص لمراسلة "سبوتنيك" في العراق، اليوم الاثنين، عن إصابة 6 مواطنين في منطقة "كونه ماسي" السياحية في محافظة السليمانية في الإقليم، إثر القصف التركي يوم أمس.

وأضاف ياور، أن القصف التركي أسفر عن مقتل مسلح واحد فقط، من المحتمل أن يكون من حزب العمال الكردستاني، حسب المعلومات الواردة من الجهات الأمنية في السليمانية.

وعلمت مراسلتنا من مصدر محلي، بأن القصف التركي أسفر عن مقتل قيادي في حزب العمال الكردستاني في المنطقة السياحية المذكورة.

وفي وقت سابق ، كشف الأمين العام لوزارة البيشمركة في إقليم كردستان العراق، في حديث لمراسلتنا، الأربعاء، 17 يونيو، أن ساكني أكثر من 10 قرى حدودية، أخلوا قراهم خلال اليومين الأخيرين، مع بدء العمليات العسكرية التركية، إثر القصف التركي من جهة، والإيراني من جهة أخرى.

أعلنت وزارة الدفاع التركية، الثلاثاء، 16 يونيو، إطلاق عملية عسكرية جديدة شمالي العراق.

وقالت وزارة الدفاع التركية في بيان عبر حسابها بموقع تويتر، "لقد بدأت عملية (مخلب النمر)، فعناصر وحدات الكوماندوز الأبطال موجودون حاليا في منطقة هفتانين".

وتنفذ القوات التركية في السنوات الماضية عمليات مكثفة ضد المسلحين الأكراد، الذين تعتبرهم إرهابيين، في كل من العراق وسوريا، قائلة إن ذلك يأتي ردا على هجمات شنها أو خطط لها عناصر "حزب العمال الكردستاني"، الذي تحاربه تركيا منذ نحو أربعة عقود داخل البلاد وخارجها.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала