تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

بن حبتور: الحرب فرضت علينا في اليمن.. وجاهزون للحوار

© RIA Novosti . Ahmed Abd Elwahabعبد العزيز بن حبتور رئيس وزراء حكومة الإنقاذ في صنعاء
عبد العزيز بن حبتور رئيس وزراء حكومة الإنقاذ في صنعاء - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
قال عبد العزيز بن حبتور رئيس وزراء حكومة الإنقاذ في صنعاء، إن حكومته جاهزة للسلام، وأن "دول العدوان هم من شنوا حربهم على اليمن من الرياض وأبوظبي، ونحن ليس لدينا مصلحة في استمرار هذه الحرب العبثية والظالمة".

وفي مقابلة مع وكالة "سبوتنيك"، أضاف ابن حبتور "نريد أن تقف الحرب في هذه اللحظة، لأن شعبنا اليمني تحمل مأساة هذا العدوان ونريد أن نخرج مخرجا مشرفا لليمن، ونحافظ على الجيرة الصحيحة، أشقائنا الجيران هم من فرضوا علينا هذه الحرب ومأساتها، السلام بالنسبة لنا مطلب أساسي وحيوي، أما الحرب هي مفروضة علينا فحسب".

مدينة الحديدة، اليمن 15 ديسمبر/ كانون الأول 2018 - سبوتنيك عربي
القوات اليمنية المشتركة تعلن مقتل 4 عناصر من "أنصار الله" في الحديدة
وتابع رئيس الوزراء "نحن نضع نصب أعيننا مصلحة الشعب اليمني ولا نضع شروطا تعجيزية، فلا أعتقد أن المطالبة بوقف العدوان الظالم ورفع الحصار الجائر والبدء بعد ذلك بعملية سياسية بمفاوضات جادة لإحلال السلام داخل اليمن ومع جيرانه شروط تعجيزية، أظن أن المنصفين سيحترمون خيارنا هذا".

وأشار ابن حبتور إلى أن الحكومة اليمنية تقدمت بالعديد من المبادرات السلمية لإخراج اليمن من حالة الحرب والحصار، وقد ذهبنا من أجل السلام إلى كل من جنيف والكويت وعُمان وستوكهولم، ولازلنا جاهزين للذهاب إلى أي مكان للحوار من أجل سلام عادل ومشرف لليمن وجيرانه٠

ويشهد اليمن أسوأ أزمة إنسانية في العالم، بحسب الأمم المتحدة، إذ تقول إن ما يقرب من 80% من إجمالي السكان -أي 24.1 مليون إنسان- بحاجة إلى نوع من أنواع المساعدات الإنسانية.

وتقود السعودية، منذ 26 مارس/ آذار 2015، تحالفا عسكريا من دول عربية دعما للحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، في سعيها لاستعادة العاصمة صنعاء ومناطق واسعة في شمال وغرب اليمن، التي سيطرت عليها جماعة أنصار الله "الحوثيين" أواخر عام 2014.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала