"مستعدون للمساعدة"... أول تعليق من الحرس الثوري الإيراني على انفجار بيروت

© AP Photo / Vahid Salemi قائد الحرس الثوري الإيراني اللواء حسين سلامي
 قائد الحرس الثوري الإيراني اللواء حسين سلامي - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أرسل القائد العام للحرس الثوري الإيراني اللواء حسين سلامي، اليوم الأربعاء، برقية تعزية إلى لبنان حكومة وشعبا والأمين العام لحزب الله حسن نصر الله، عزّى خلالها بضحايا الانفجار في مرفأ بيروت، مؤكداً على الاستعداد لإغاثة المتضررين.

وقالت وكالة "تسنيم" الإيرانية، إنه "في أعقاب الانفجار الذي وقع في مرفأ بيروت، والذي أسفر عن مقتل وإصابة عدد كبير من اللبنانيين، أعرب القائد العام لقوات حرس الثورة الإسلامية اللواء حسين سلامي عن تعازيه الحارة للشعب والحكومة اللبنانية، والأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله".

وأكد سلامي على "استعداد الحرس الثوري الإيراني لمساعدة الحكومة اللبنانية والشعب اللبناني من أجل إغاثة الجرحى وضحايا هذا الحادث"، متمنياً الشفاء العاجل للجرحى والصبر والسلوان لعوائل الضحايا والشعب الكريم في هذا البلد.

وهز انفجار عنيف مرفأ بيروت، مساء أمس الثلاثاء، ما تسبب في تضرر نصف مباني المدينة تقريبا نتيجة شدة الانفجار العنيف مع وقوع عدد كبير من الضحايا وخسائر كبيرة في الممتلكات.

وأعلن مجلس الدفاع الوطني في لبنان بيروت مدينة منكوبة، فيما قرر مجلس الوزراء اللبناني إعلان حالة الطوارئ في بيروت لمدة أسبوعين، وقال رئيس الوزراء حسان دياب: "الصدمة كبيرة جداً. ملف التحقيق أولوية". 

كما أكد الرئيس اللبناني ميشال عون في مستهل جلسة مجلس الوزراء، أنه "ليس هناك كلام يصف هول الكارثة التي حلت ببيروت مساء أمس، التي تحولت إلى مدينة منكوبة، إنه وقت الحزن على شهدائنا، وجرحانا، ومفقودينا، والصدمة لا شك عارمة في نفوس جميع اللبنانيين الذين أدعوهم اليوم إلى التضامن، والتعاضد، كي نتجاوز معا ​الآثار الكارثية".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала