%69 من الأمريكيين يتهمون إدارة ترامب بالتسبب في تفاقم أزمة كورونا

© Sputnik . Julia Ivamura / الذهاب إلى بنك الصوراحتجاجات "حياة السود مهمة" في مدينة نيويورك، الولايات المتحدة 30 يوليو 2020
احتجاجات حياة السود مهمة في مدينة نيويورك، الولايات المتحدة 30 يوليو 2020 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
يعتقد حوالي 69% من الأمريكيين أن حكومات الولايات قد خففت القيود في وقت مبكر جدًا وسط وباء "كوفيد 19"، بدلاً من الفتح ببطء شديد، وفقًا لدراسة جديدة لمؤسسة "بيو ريسيرش" نشرت أمس الخميس.

يأتي ذلك بالتزامن مع مكافحة الولايات المتحدة تفشي المرض الذي لا يزال خارج نطاق السيطرة. في حين دفعت إدارة ترامب الولايات لرفع القيود لدعم الاقتصاد المتضرر، يضطر الحكام الآن إلى التوقف مؤقتًا أو إعادة بعض القيود بعد زيادة الإصابات هذا الصيف، بحسب مجلة "فوربس".

شخص متوفي في الولايات المتحدة بعد تفشي جئحة كورونا في البلاد - سبوتنيك عربي
توقعات كارثية للخسائر البشرية في الولايات المتحدة بسبب فيروس كورونا في المستقبل

ويعتقد سبعة تقريبًا من كل عشرة أشخاص أن الطريقة الأكثر فعالية للمساعدة في التعافي الاقتصادي هي تقليل الإصابات بشكل كبير في جميع أنحاء البلاد، وفقًا للدراسة.

وبينما يتمسك ترامب بحجته بأن الولايات المتحدة تتصدر العالم في الحالات بسبب زيادة الاختبارات، يعتقد 60% من الأمريكيين أن السبب الرئيسي هو زيادة الإصابات الجديدة.

وتعتقد غالبية الديمقراطيين والجمهوريين أن السبب الرئيسي لاستمرار تفشي المرض في الولايات المتحدة، يرجع إلى عدم وجود تباعد اجتماعي وارتداء الأقنعة في حين يعتقد 58% من البالغين الذين شملهم الاستطلاع أنه بسبب الرفع المبكر للقيود.

تمكن عدد من الدول الغنية التي عانت من تفشي المرض في وقت مبكر من الوباء من تجاوز موجته الأولى، ولديها حالات أقل من ولايات مثل كاليفورنيا وفلوريدا.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала