لافروف: هدف الجهود في ليبيا ينبغي أن يكون استعادة سيادة الدولة

© Sputnik . The Russian Ministry of Foreign Affairs / الذهاب إلى بنك الصورمؤتمر صحفي مشترك لوزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ونظيره الإيراني محمد جواد ظريف في موسكو، 16 يونيو 2020
مؤتمر صحفي مشترك لوزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ونظيره الإيراني محمد جواد ظريف في موسكو، 16 يونيو 2020 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، اليوم الثلاثاء، بأن الهدف من الجهود في ليبيا يجب أن يكون استعادة الدولة وسيادتها.

قال لافروف، خلال مؤتمر صحفي مع وزير الخارجية الألماني هايكو ماس: "لدينا أيضا مصلحة مشتركة في حل الوضع في ليبيا. ونؤكد مجدداً على القواسم المشتركة بين مقاربات روسيا وألمانيا فيما يتعلق بالحل السياسي لهذا الصراع على أساس المبادئ التي وردت في الوثائق الختامية لمؤتمر برلين التي أكدها قرار مجلس الأمن الدولي".

وأضاف لافروف: "نحن ننطلق من أن الهدف النهائي لجميع جهودنا يجب أن يكون استعادة سيادة الدولة ووحدة الأراضي الليبية، التي انتهكت بشكل صارخ نتيجة مغامرة "الناتو" في عام 2011 في انتهاك لقرار مجلس الأمن الدولي".

وتشهد ليبيا حالة من الفوضى والصراع بعد الإطاحة بالرئيس معمر القذافي بدعم من حلف شمال الأطلسي في عام 2011.

ومنذ عام 2014، انقسمت، مع سيطرة الحكومة المعترف بها دوليًا على العاصمة طرابلس والشمال الغربي، بينما يحكم القائد العسكري، المشير خليفة حفتر الجانب الشرقي من بنغازي.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала