تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

"آرميا 2020": قطع بحرية ترقص الفالس

© Sputnik . Vitaliy Ankov / الذهاب إلى بنك الصورسفينة عسكرية روسية
سفينة عسكرية روسية - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
يضم معرض "آرميا" في هذا العام لأول مرة جناحا خاصا بالقوات البحرية.

يعتبر معرض "آرميا" المقام في روسيا واحدا من أكبر معارض الأسلحة في العالم. وتعرض روسيا فيه أسلحة ومعدات قواتها المسلحة ونماذج الأسلحة والمعدات العسكرية المستقبلية. وتضم دورته الحالية لأول مرة جناحا خاصا بأسلحة القوات البحرية. وذكر جهاز الإعلام التابع لوزارة الدفاع الروسية نقلا عن قائد القوات البحرية الروسية الأميرال نيكولاي يفمينوف أنه سيقام هذا العام للمرة الأولى، جناح خاص بالقوات البحرية يحتوي على نماذج  سفن السطح والغواصات المتوفرة حاليًا والمستقبلية ونماذج أسلحتها من إنتاج 18 مؤسسة صناعية.

استعراضات حية

كما أعلن قائد قاعدة لينينغراد العسكرية البحرية، الأميرال فياتشيسلاف روديونوف، أن ضيوف معرض "آرميا 2020" يمكنهم أن يشاهدوا في مرفأ كرونشتادت استخدامًا عمليًا لأكثر من 30 من أحدث السفن والزوارق العسكرية.

وتتضمن فعاليات معرض "آرميا 2020" المقامة في مرفأ كرونشتادت في الفترة 27 – 29 أغسطس/ آب عمليات العرض الحي التي ستقوم بها سفينة من نوع الكورفيت، وسفن صاروخية صغيرة وسفن مضادة للغواصات وزوارق الغواصين وزوارق الإنزال والإطفاء والإنقاذ وزوارق مكافحة أعمال التخريب".

"فالس" القاطرات

وتتضمن عمليات العرض الحي التي سيشهدها مرفأ كرونشتادت خلال معرض "آرميا 2020" عرضا لقطع بحرية من فئة القاطرات التي "سترقص رقصة الفالس" لإبراز قدراتها الحركية.

ووفق الأميرال فياتشيسلاف روديونوف فإن "رقصة الفالس" التي سترقصها اثنتان من القاطرات تدوم عشر دقائق. وتسير القاطرتان إبان ذلك بأقصى سرعة ممكنة ولا تزيد المسافة الفاصلة بينهما على متر واحد.

وستنطلق فعاليات معرض "آرميا 2020" التي تشمل عقد الندوات حول المواضيع المتعلقة بتطور القوات المسلحة وأسلحتها، في 23 أغسطس/ آب 2020 وتستمر حتى 29 أغسطس. ويتم فيه عرض أكثر من 28 ألف قطعة سلاح وعتاد عسكري من إنتاج 1.5 ألف شركة.

استكشاف القطبين الشمالي والجنوبي

وأفادت قناة "زفيزدا" (النجمة) وهي قناة القوات المسلحة الروسية، أن معرض "آرميا 2020" يضم قسما خاصا بالجمعية الجغرافية الروسية التي تعرض ما يتحدث حول استكشاف القطب الشمالي ورحلة سفينة "أدميرال فلاديميرسكي" إلى القطب الجنوبي.

وبدأت سفينة الأبحاث "أدميرال فلاديميرسكي" رحلتها بمناسبة الذكرى الـ200 لاكتشاف القارة الجنوبية في بداية ديسمبر/ كانون الأول الماضي. وانضمت إليها في وقت لاحق سفينتان أخريان هما "مارشال غيلوفاني" و"ينتار".

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала