الخارجية الروسية: اقتراح عقد قمة لمجلس الأمن الدولي بشأن إيران لا يزال مطروحا

© POOL / الذهاب إلى بنك الصورالمشاركون في اجتماع مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة على هامش الدورة 74 للجمعية العامة للأمم المتحدة في مقر الأمم المتحدة في نيويورك بالولايات المتحدة
المشاركون في اجتماع مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة على هامش الدورة 74 للجمعية العامة للأمم المتحدة في مقر الأمم المتحدة في نيويورك بالولايات المتحدة - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قال نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي ريابكوف، إن اقتراح موسكو عقد قمة لمجلس الأمن الدولي بمشاركة إيران وألمانيا، لا يزال مطروحا على الطاولة حتى بعد إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وأن الوضع يتطلب عدم تأجيل الاجتماع.

الرئيس الروسي فلاديمير بوتين  - سبوتنيك عربي
بوتين يقدم مبادرة لتجنب المواجهة حول إيران في مجلس الأمن
موسكو - سبوتنيك. وكان ترامب، أعلن يوم أمس، أنه من غير المرجح أن يدعم فكرة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لعقد قمة عبر الإنترنت حول الوضع في الخليج . وقال إنه: "سينتظر حتى تنتهي الانتخابات".

وقال ريابكوف، لوكالة "سبوتنيك"، اليوم الأحد، ردا على سؤال حول ما إذا كان اقتراح روسيا بعقد اجتماع لا يزال مطروحاً على الطاولة حتى بعد بيان ترامب: "من المؤكد، بالطبع".

وأضاف، بأن موسكو تدعو الولايات المتحدة إلى "إعادة تقييم فوائد عقده".

وأشار نائب وزير الخارجية الروسي، إلى أنه : "ما زلنا نعتقد أن هذا الموضوع مهم للغاية بحيث لا يمكن عدم أخذه في الاعتبار وعدم استخدام إمكانات المبادرة الروسية، التي هي موضوعية ومفهومة تماماً بكل معنى الكلمة، وذلك من أجل منع المزيد من تصعيد التوتر في منطقة الخليج. وما زلنا نحاول للمضي قدما في عمل حلول جماعية لهذه المنطقة.

ودعا مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة، فاسيلي نيبينزيا، أعضاء مجلس الأمن الدولي إلى تجنب تصعيد المواجهة بسبب ملف حظر الأسلحة على إيران.

كما دعا نيبينزيا إلى الاطلاع على مبادرة الرئيس فلاديمير بوتين لعقد قمة سباعية للدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن وألمانيا وإيران حول برنامج طهران النووي.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала