تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

ألمانيا وليبيا... بين هواجس الحرب والهجرة غير الشرعية

ألمانيا وليبيا.. بين هواجس الحرب والهجرة غير الشرعية
تابعنا عبر
تناقش الحلقة الزيارة المفاجئة التي قام بها وزير الخارجية الألماني هايكو ماس إلى العاصمة الليبية طرابلس، وأبعاد تصريحاته بأن ما يجري في ليبيا لا يعدو كونه "هدوء خادع".

وكان الوزير الألماني قال خلال مؤتمر صحافي مع نظيره الليبي محمد الطاهر سيالة  إن: "القوى الخارجية تواصل تسليح البلاد على نطاق واسع، واقترح إنشاء منطقة منزوعة السلاح حول مدينة سرت التي يتركز التصعيد حاليا في محيطها.

الخبير في الشأن الليبي، عبد العزيز إغنية أوضح أن :"المانيا قلقة من أن تجدد المعارك في ليبيا، والذهاب نحو الحسم العسكري، سيؤدي إلى تفجير موجة جديدة من الهجرة غير الشرعية عبر الأراضي الليبية باتجاه بلدان الإتحاد الأوروبي".

وأضاف، في مقابلة عبر "بانوراما"، أن تحرك الوزير الألماني وجولته التي تشمل الإمارات، تهدف لإنقاذ الموقف الأوروبي حيال ليبيا، والذي يعاني من الانشقاق وغياب التنسيق، رغم وحدة الموقف من التدخل التركي في الشأن الليبي، وتهديده لمصالح العديد من البلدان الأوروبية.

التفاصيل في الملف الصوتي

أجرى الحوار: فهيم الصوراني

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала