"بقلب أب محطم"... لاري كينغ ينعى اثنين من أبنائه توفوا بفارق أسابيع قليلة

© REUTERS / Fred Prouserالإعلامي الأمريكي، لاري كينغ، في إحدى مقابلاته
الإعلامي الأمريكي، لاري كينغ، في إحدى مقابلاته - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أصدر أسطورة التقديم التلفزيوني الأمريكي، لاري كينغ، أمس السبت، أول تعليق بشأن وفاة اثنين من أبنائه بفارق أسابيع قليلة عن بعضهما البعض.

وعبر منشور على حسابه على موقع "فيسبوك" للتواصل الاجتماعي، أعرب كينغ عن حزنه على وفاة ابنيه، وقال إنه سيفتقدهم كثيرا.

قبر - سبوتنيك عربي
المذيع لاري كينغ يفقد اثنين من أبنائه بفارق أسابيع قليلة
ووصف ابنه "آندي" وابنته "تشايا" أنهما "أرواح طيبة ولطيفة".

وقال: "بحزن وقلب أب محطم، أؤكد فقدان اثنين من أطفالي، آندي كينغ وتشيا كينغ، كلاهما كانا أرواح طيبة ولطيفة وسوف نفتقدهما كثيرا".

وتابع: "توفي آندي بشكل غير متوقع بنوبة قلبية في 28 يوليو/ تموز وتوفيت شايا في 20 أغسطس/ آب، بعد وقت قصير فقط من تشخيص إصابتها بسرطان الرئة".

وأردف: "فقدانهم يشعرني أنني خارج النظام، لا يجب على أي والد دفن طفله".

وتوجه لاري كينغ في منشوره بالشكر لكل من واسوه في وفاة ابنيه، قائلا: "أنا وعائلتي نشكركم على المشاعر الطيبة وأمانيكم الطيبة. في هذه اللحظة، نحتاج إلى القليل من الوقت والخصوصية للشفاء. أشكركم على احترام ذلك".

ونال لاري كينغ (86 عاما) شهرته من تقديم برنامج "Larry King Live" على شبكة "سي إن إن" الأمريكية بين عامي 1985 و 2010.

وفي العام الماضي، خضع كينغ لعملية جراحية في القلب بعد أن اشتكى من ألم في الصدر.

كما أن كينغ أب لأربعة أطفال من زيجات سابقة وزوج أم لواحد، وطلق زوجته الأخيرة، شون ساوثويك، في عام 2019.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала