أردوغان يوجه عبارات قاسية إلى الرئيس الفرنسي

© REUTERS / Handoutالرئيس التركي رجب طيب أردوغان، يونيو 2020
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان،  يونيو 2020 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكون سيكون لديه المزيد من المشاكل معه شخصيا

وقال أردوغان في ندوة بمناسبة الذكرى الأربعين للانقلاب العسكري في 12 سبتمبر 1980 يوم السبت في إسطنبول، "سيد ماكرون سيكون لديك المزيد من المشكلات معي شخصيا".

وأضاف "لا تمتلك معلومات تاريخية وتجهل حتى تاريخ فرنسا، فدعك من الانشغال بتركيا وشعبها".

 وقال إن "فرنسا تريد الدخول إلى ليبيا من أجل النفط".

وتابع "تاريخ إفريقيا هو تاريخ فرنسا وأنتم من ارتكب المجازر في الجزائر ورواندا وليبيا".

وذكر أنه "لم يلبِ أي من الانقلابات العسكرية، التي تم ارتكابها أو القيام بها في تاريخ تركيا مصالح الشعب والدولة، ولا يمكن أن يكون مصدر فخر".

وأضاف أن معارضي أنقرة يبذلون قصارى جهدهم لعقود عديدة لإبعاد تركيا عن طريق التنمية، مشيرا إلى إن دورة الانقلابات العسكرية والخطط الجديدة للإطاحة العنيفة بالحكومة كانت محسوبة لهذا الغرض.

ورد وزير الدفاع التركي، خلوصي أكار، على ما وصفها بتهديدات الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، ضد أنقرة، فيما يتعلق بالتوتر شرقي المتوسط.

وقال وزير الدفاع التركي، في تصريحات نقلتها وكالة أنباء "الأناضول" التركية: "تصريحات ماكرون أكبر من حجمهم وتتجاوز حدودهم".

وتابع أكار، قائلا: "تلك التصريحات تهدف لزرع الفتنة بيننا، إلا أنها لن تجد لها آذانا صاغية لدى شعبنا".

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن فرنسا تريد الدخول إلى ليبيا من أجل النفط "فرنسا تريد الدخول إلى ليبيا من أجل النفط".

وتابع "تاريخ إفريقيا هو تاريخ فرنسا وأنتم من ارتكب المجازر في الجزائر ورواندا وليبيا".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала