عمدة لوس أنجلوس: إخفاء ترامب خطورة كورونا تسبب في موت مئات الآلاف

© REUTERSرئيس بلدية لوس انجليس اريك غارسيتي
رئيس بلدية لوس انجليس اريك غارسيتي - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
انتقد عمدة لوس أنجلوس، إريك غارسيتي، الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بعدما كشف كتاب حديث أن الأخير كان يدرك مدى خطورة فيروس "كورونا" المستجد منذ شهر فبراير/ شباط.

وأكد غارسيتي في لقاء مع شبكة "سي إن إن" الأمريكية، أمس الأحد، أنه كان ليتصرف في وقت أبكر إذا علم بمدى خطورة كورونا من ترامب منذ أوائل/ فبراير.

الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب - سبوتنيك عربي
"لا داعي للذعر"... ترامب يرد على ما جاء في "الغضب" أحدث كتاب صادر عنه
وادعى غارسيتي أن تقليل ترامب من شأن فيروس "كورونا" أودى بحياة مئات الأرواح في أمريكا.

وقال: "هذا أسبوع صعب بالنسبة للرئيس لأنه يفشل في الأساسيات، أساسيات دعم قواتنا، أساسيات الاستجابة للحرائق، أساسيات إدارة أكبر جائحة صحية نتعرض لها".

وتابع: "كنا في لوس أنجلوس أول مدينة أمريكية تغلق كل شيء، وكنا أول مدينة قدمت فحوصات شاملة، وسمحت لرجال الإطفاء أن يقدموا فحوصات للناس ومتطوعينه يقدمون وقتهم لأنه لم يكن لدينا قيادة على المستوى الوطني".

وشدد إريك غارسيتي أنه "إذا كنا نمتلك قيادة سمحت لنا بالقيام بالعمل الصحيح ووفرت لنا الموارد للقيام بهذا كنا لنتصرف بوقت أبكر بكثير، وكان من الممكن إنقاذ آلاف الأرواح في مدينتي ومئات الآلاف في أمريكا".

وكشف الكاتب الصحفي الأمريكي، بوب وودوارد، في كتابه الجديد "Rage" (غضب) إن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب اعترف له في شهر مارس/ آذار 2020، إن فيروس "كورونا" المستجد "أمر خطير"، عكس ما كان يُظهر للأمريكيين في تصريحاته التي كان يقلل فيها من شأنه ومن درجة خطورته.

وتابع وودوارد نقلا عن ترامب أن الأخير كان يتعمّد التقليل من تأثير "كورونا"، لرغبته في عدم إثارة الذعر في البلاد.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала