لافروف: موسكو وطهران ترفضان محاولات أمريكا فرض حظر على توريد السلاح إلى إيران... فيديو

© Sputnik . Press service of the Russian Foreign Ministry / الذهاب إلى بنك الصوروزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف و وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في موسكو، صورة من الأرشيف يوليو 2020
وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف و وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في موسكو، صورة من الأرشيف يوليو 2020 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أكد وزير الخارجية الروسي في تصريحات أدلى بها اليوم الخميس، أن موسكو وطهران ترفضان رفضًا قاطعًا المحاولات الأمريكية لفرض حظر على توريد السلاح إلى إيران لأجل غير مسمى.

وأشار لافروف في مؤتمر صحفي عقده عقب لقائه نظيره الإيراني محمد جواد ظريف، إلى أن موسكو وإيران تنويان تطوير التعاون التجاري رغم العقوبات الأمريكية.

وقال لافروف: "بالطبع ناقشنا بالتفصيل الوضع حول خطة العمل الشاملة المشتركة بشأن تسوية الوضع المتعلق بالبرنامج النووي الإيراني، وشددنا على أن موسكو وطهران، مثل المجتمع الدولي بأسره، ترفضان رفضًا قاطعًا مزاعم الولايات المتحدة بفرض حظر لأجل غير مسمى على توريد الأسلحة إلى إيران".

واعتبر لافروف أن المحاولات الأمريكية لإعادة عقوبات مجلس الأمن الدولي ضد إيران "ليس لها آفاق".

وكان لافروف قد أكد في تصريحات سابقة له اليوم خلال اجتماع لمجلس الأمن الدولي حول موضوع (الحفاظ على السلام والأمن الدوليين: الحوكمة العالمية في حقبة ما بعد كوفيد-19)، أنه "في عدة بلدان، تنامت الرغبة في البحث في الخارج عن أولئك المسؤولين عن المشاكل الداخلية. وهناك محاولات من قبل الدول لاستخدام الوضع الحالي لتعزيز المصالح ضيقة الأفق لتسوية الحسابات مع الحكومات غير المرغوب فيها أو المنافسين الجيوسياسيين".

وأضاف لافروف: "على الرغم من كل شيء، تتواصل ممارسة تطبيق عقوبات أحادية الجانب غير مشروعة وتقويض مصداقية وصلاحيات مجلس الأمن الدولي ".

معتبرا أن الوباء أظهر الترابط بين جميع الدول في ظروف وجميع مجالات الحياة العامة.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала