ظريف: تباحثت مع وزير الخارجية العراقي بشأن "اغتيال سليماني"

© Sputnik . Press service of the Russian Foreign Ministry / الذهاب إلى بنك الصوروزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف في موسكو، صورة من الأرشيف يوليو 2020
وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف في موسكو، صورة من الأرشيف يوليو 2020 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، اليوم السبت، إنه أجرى مباحثات مع نظيره العراقي فؤاد حسين بالعاصمة الإيرانية طهران، بشأن اغتيال قائد "فيلق القدس" التابع للحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، وضرورة حماية المقرات الدبلوماسية في العراق.

وغرد ظريف عبر حسابه الرسمي على موقع "تويتر" للتواصل الاجتماعي: "يسرني أن استضفت صديقي فؤاد حسين وزير خارجية العراق".

وتابع: "راجعنا وبحثنا الخطوات العملية لتعزيز التعاون الثنائي ورفع مستواه أكثر فأكثر".

وأردف: "كما تباحثنا بشأن الإجراء الارهابي للولايات المتحدة الأمريكية في اغتيال بطلنا القائد سليماني وكذلك الهجمات على المقرات الدبلوماسية الإيرانية في العراق. وقد تم التأكيد خلال اللقاء على ضرورة وأهمية حماية المقرات الدبلوماسية".

يشار إلى أن قائد "فيلق القدس" الإيراني، الجنرال قاسم سليماني، قتل بغارة أمريكية على مطار بغداد، في الثالث من شهر يناير/ كانون الثاني الماضي، برفقة نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي السابق، أبو مهدي المهندس.

وقبل أسبوع، ​أدان المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية، سعيد طيب خطيب زادة، أي هجمات على الوفود والبعثات الدبلوماسية، في إشارة منه إلى خبر الهجوم على سيارات دبلوماسية في بغداد.

ودعا زادة، الخميس الماضي، الحكومة العراقية إلى تشديد وتعزيز الحماية للأماكن الدبلوماسية، وضمان سلاسة تنفيذ المهام الدبلوماسية في هذا البلد، بحسب وكالة أنباء فارس الإيرانية.

وقالت السفارة البريطانية في بغداد، الثلاثاء 15 سبتمبر/ أيلول الجاري، إن هجوما بعبوة ناسفة بدائية الصنع استهدف سيارات دبلوماسية بريطانية في العاصمة العراقية.

وأشارت السفارة إلى أن الحادث لم يسفر عن إصابات، بحسب وكالة "رويترز"، مشيرة إلى أنه "لم تعلن أي جهة مسؤوليتها".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала