تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

قرب مطار بغداد... الأب المفجوع بعائلته يروي ما حدث في مجزرة الرضوانية... فيديو

© AP Photo / Karim Kadimوصول طائرة تابعة للخطوط الجوية العراقية إلى مطار بغداد
وصول طائرة تابعة للخطوط الجوية العراقية إلى مطار بغداد - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
دعا رئيس ائتلاف "دولة القانون" نوري المالكي، وأحزاب أخرى، الحكومة العراقية لملاحقة مرتكبي مجزرة الرضوانية ومحاكمتهم.

قال المالكي في تغريدة على "تويتر" تلقينا بألم وأسف بالغ نتائج الهجوم الصاروخي الغادر الذي استهدف منطقة الرضوانية، وأدى إلى سقوط عدد من الشهداء والجرحى من عائلة واحدة.

وأضاف أن هذا الاستهداف يؤكد استمرار أعداء العراق في أعمالهم الإجرامية وإصرارهم على العمل كأداة تخريبية حاقدة تستهدف العراقيين وأمنهم ومصالحهم.

ودعا المالكي الحكومة إلى ملاحقة الجناة وتقديمهم للقضاء.

كما استنكرت حركة "وعي" حادثة الرضوانية، قائلة إن الكشف عن هوية الجهات التي تقف خلف هذه الهجمات أصبح ضرورة ملحة وعاجلة، مجددة دعوتها للحكومة ببدء مرحلة جدية من التصدي لمثل هذه الممارسات بوصفها أفعال توازي جرائم المجاميع الإرهابية التي تحاول عرقلة المصالح الوطنية المتعلقة بالاستقرار والسيادة.

وكان صاروخ كاتيوشا قد استهدف عصر الاثنين، منزل أحد عوائل منطقة البوشعبان (البوعامر) بقضاء الرضوانية في بغداد، ودمره بالكامل وتسبب باستشهاد خمسة أشخاص، (ثلاثة أطفال وامرأتين) وجرح طفلين، وقد تم تحديد مكان الانطلاق من منطقة حي الجهاد.

حذر زعيم "تحالف عراقيون" عمار الحكيم، الاثنين، من التهاون وتعريض هيبة الدولة الى الخطر، داعيا الى سرعة معالجة الخرق الامني واستهداف منزل ابرياء في الرضوانية وتقديم المتورطين فيه الى العدالة.

وقال الحكيم في تغريدة له على منصة "تويتر"، إن “تكرار استهداف المنشآت العامة والخاصة ولا سيما في العاصمة بغداد واخرها تعرض منازل في منطقة الرضوانية للقصف ما ادى الى سقوط شهداء بينهم نساء وأطفال ينم عن وجود مخطط لتدمير البلاد وجرها لأتون الفتنة وصراع الإرادات”.

وأضاف الحكيم، أننا “وإذ نستنكر وبشدة هذه الأعمال الإجرامية، فأننا نحث الجهات المعنية على الإسراع بمعالجتها ومعرفة مسببيها وتقديمهم إلى العدالة وعدم التهاون مع تعريض هيبة الدولة إلى الخطر”.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала