ابن زايد: الشرق الأوسط دخل حقبة جديدة من الاستقرار بعد اتفاق السلام مع إسرائيل

© Sputnik . Sergey Pyatakov / الذهاب إلى بنك الصور وزير الخارجية الإماراتي عبدالله بن زايد آل نهيان ووزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في موسكو، 26 يونيو/ حزيران 2019
 وزير الخارجية الإماراتي عبدالله بن زايد آل نهيان ووزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في موسكو، 26 يونيو/ حزيران 2019 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قال وزير الخارجية الإماراتي عبد الله بن زايد، اليوم الثلاثاء، إن الشرق الأوسط دخل حقبة جديدة من الأمن والاستقرار بعد توقيع بلاده اتفاق السلام مع إسرائيل.

وأكد ابن زايد، في مؤتمر صحفي مشترك من برلين مع وزير الخارجية الألماني هايكو ماس ووزير الخارجية الإسرائيلي غابي أشكنازي أن "الشرق الأوسط دخل حقبة جديدة من الأمن والاستقرار بعد توقيع معاهدة السلام مع إسرائيل".

وأشار إلى أن "المعاهدة تغير من التفكير الإقليمي حول سبل معالجة أزمات المنطقة".

وأوضح أن "الإمارات تطلع لشركاء كألمانيا وإسرائيل لتعزيز الاستثمار الدولي"، مضيفا: "ناقشت مع غابي مجموعة من الاقتراحات والأفكار أبرزها التعاون بمجال الطاقة والثورة الصناعية".

وتابع: "تتشارك الإمارات مع ألمانيا وإسرائيل في الحفاظ على مصلحة الاستقرار الإقليمي ونكرر دعمنا للاستقرار في منطقتنا".

وأكد أن "أهم ما يجب التأكيد عليه عودة الأمل للفلسطينيين والإسرائيليين من أجل حل الدولتين ومستقبل أكثر إشراقا".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала