"الدولية للهجرة": المهاجرون بمراكز الاحتجاز في ليبيا أكثر عرضة لكورونا

© REUTERS / HANI AMARAمهاجرون أعادتهم ليبيا
مهاجرون أعادتهم ليبيا - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
حذرت المنظمة الدولية للهجرة، من أن المهاجرين القابعين في مراكز الاحتجاز بليبيا، أكثر عرضة للإصابة بالأمراض المعدية، مثل فيروس كورونا، بسبب الازدحام والظروف غير الصحية.

وأضافت المنظمة، في بيان نشرته على صفحتها بموقع "فيسبوك"، أنه:" للمساعدة في التخفيف من تفشي الأمراض المعدية، قدمت المنظمة الدولية للهجرة تدريبات على الوقاية من العدوى ومكافحتها وإدارة حالات الإصابة بكورونا، إلى 25 من مقدمي الرعاية الصحية العاملين في مراكز الاحتجاز بطرابلس والزاوية وزوارة وظهر الجبل."

وأوضحت المنظمة، أنه بالتعاون مع المركز الوطني لمكافحة الأمراض، قدمت المنظمة تدريبا عمليا لـ 15 من أعضاء فريق الاستجابة السريعة في طرابلس.

وأشارت إلى أن التدريب غطى مواضيع إدارة IPC ، وتتبع الاتصال ، وأخذ العينات وإدارة البيانات.

وتقول الأمم المتحدة إن آلاف اللاجئين والمهاجرين محتجزون في حوالي 20 مركز احتجاز رسميا في ليبيا، بعضها خاضع لسيطرة جماعات مسلحة، إضافة إلى عدد غير معلوم في مراكز ذات أوضاع بائسة يديرها مهربون.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала