اقتصاد بريطانيا يتجه صوب ركود هذا الشتاء ومسار للتعافي أكثر صعوبة في 2021

© AFP 2022 / Oli Scarffرسم غرافيتي توضيحي للوضع الوبائي في العالم ، فيروس كورونا - مانشستر، بريطانيا 17 أكتوبر 2020
رسم غرافيتي توضيحي للوضع الوبائي في العالم ، فيروس كورونا - مانشستر، بريطانيا 17 أكتوبر 2020 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
ذكرت شركة "آي.إتش.إس ماركت" للبيانات المالية أن بريطانيا تبدو متجهة صوب ركود في خانة العشرات هذا الشتاء، إذ تظهر بيانات للشركات أن النمو الاقتصادي توقف تقريبا خلال الشهر الماضي حتى قبل الإعلان عن أحدث إجراءات للعزل العام في أنحاء إنجلترا.

وانخفض مؤشر آي.إتش.إس ماركت/سي.آي.بي.إس لمديري المشتريات في قطاع الخدمات إلى أقل مستوى في 4 أشهر وسجل 51.4 في أكتوبر/ تشرين الأول مقارنة مع 56.1 في سبتمبر/ أيلول ليقترب من مستوى الـ 50 نقطة الفاصل بين النمو والانكماش.

الحجر الصحي في لندن، انتشار فيروس كورونا في بريطانيا، مارس 2020 - سبوتنيك عربي
الأسوأ منذ 23 عاما... الاقتصاد البريطاني يتلقى ضربة قاسمة
وكانت القراءة الأولية للمؤشر عند 52.3. بحسب "رويترز".

وقال تيم مور الخبير الاقتصادي في آي.إتش.إس ماركت "تشير بيانات أكتوبر إلى أن قطاع الخدمات البريطاني كان يقترب من الركود حتى قبل الإعلان عن العزل العام الثاني في إنجلترا".

واعتبارا من غد الخميس، ستغلق كافة المتاجر غير الأساسية في إنجلترا بما في ذلك الحانات والمطاعم لمدة 4 أسابيع باستثناء المتاجر التي تقدم الوجبات الجاهزة.

وقال مور "يبدو الاقتصاد البريطاني متجها صوب ركود في خانة العشرات هذا الشتاء ومسار للتعافي أكثر صعوبة في 2021".

وانخفض مكون الطلبيات الجديدة بشدة في مؤشر مديري المشتريات بقطاع الخدمات وخفضت الشركات عدد الموظفين للشهر الثامن على التوالي.

وتراجع مؤشر مديري المشتريات المجمع، الذي يشمل بيانات قطاع الصناعات التحويلية الأكثر قوة، إلى 52.1 من 56.5 ليسجل أيضا قراءة أقل من التوقعات الأولية.

وكان الناتج المحلي الإجمالي لبريطانيا قد انخفض 20 بالمئة خلال فترة العزل العام الأولى في الربع الثاني من العام، وهو أكبر تراجع بين كافة الاقتصادات الكبيرة المتقدمة. لكنه تعافى على نحو سريع في مطلع الربع الثالث قبل زيادة حالات الإصابة بمرض كوفيد-19 مجددا.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала