سويسرا... حجز مليار دولار لرجل أعمال أمريكي متهم بالتهرب الضريبي

تابعنا عبرTelegram
أمر مكتب المدعي العام في مقاطعة جنيف رجل أعمال أمريكي بالتهرب الضريبي من قبل وزارة العدل في بلاده.

الأمير محمد بن سلمان - سبوتنيك عربي
ما حقيقة سحب أموال أمراء ومسؤولين سعوديين من بنوك سويسرا
وأفادت صحيفة "الاقتصادية"، مساء اليوم السبت، بأنه تم حجز 906 ملايين فرنك سويسري "أكثر من مليار دولار" تابعة لرجل أعمال أمريكي، في مصرفين في مقاطعة جنيف، نتيجة لتهربه الضريبي.

ونشر مكتب المدعي العام في جنيف أن المصرفين المعنيين هما ميرابو ومجموعة سيز في جنيف، كما تتعلق القضية أيضا بمصرف "بونهوت آند سي" في مقاطعة نوشاتل غرب سويسرا، في حين المعني بهذه الأموال، فهو رجل أعمال ثري من ولاية تكساس، يبلغ من العمر 79 عاما، متهم بإخفاء مبالغ ضخمة عن جابي الضرائب الأمريكي. وإذا تم إثبات كمية الاحتيال، فستكون ذات أبعاد تاريخية.

ورجل الأعمال الأمريكي، هو روبرت بروكمان، مدير عدة شركات، واحدة منها للبرمجيات، متهم بإخفاء ملياري دولار من إيرادات الأرباح الرأسمالية عن سلطات الضرائب الأمريكية في الحسابات المصرفية في سويسرا وأماكن أخرى بين عامي 2009 و2019، وفقا لشكوى قدمتها الحكومة الأمريكية في 10 تشرين الأول/أكتوبر.

وأبلغت السلطات الأمريكية سويسرا بأن بروكمان يحاكم بتهمة التهرب الضريبي وغسل الأموال بين أمور أخرى. وستكون هذه أكبر حالة تهرب ضريبي ضد فرد في تاريخ الولايات المتحدة.

وتمنع قوانين السرية المصرفية السويسرية من التحدث علنا عن حالات محددة، فيما تؤكد وزارة العدل الأمريكية في بيان، تصميمها على العثور على أغلى الجرائم الضريبية وأكثرها تطورا وملاحقة مرتكبيها.

من جانبها، تعتزم مصلحة الضرائب الأمريكية معالجة التهرب الضريبي، سواء على الصعيد الداخلي أو الخارجي. وقالت في بيان "لا توجد خطة معقدة أو متطورة جدا بالنسبة إلى محققينا". ولم تبدأ أي إجراءات ضد المصارف السويسرية.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала