بيلاروسيا تعلن طرد دبلوماسيين بريطانيين بسبب أنشطتهما "المتعارضة مع وظيفتهما"

© Sputnik . Maxim Blinov / الذهاب إلى بنك الصورجنود بيلاروس
جنود بيلاروس - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أعلنت سلطات بيلاروسيا، اليوم الاثنين، طرد دبلوماسيين بريطانيين اثنين، مؤكدة أنها تعتبرهما شخصين غير مرغوب فيهما بسبب أنشطة تتعارض مع وضعهما الدبلوماسي.

مينسك- سبوتنيك. وقال السكرتير الصحفي لوزارة الخارجية بجمهورية بيلاروسيا أناتولي غلا في تصريح مباشر لقناة تلفزيونية "في 8 نوفمبر 2020، قررت وزارة خارجية جمهورية بيلاروسيا، بسبب أنشطة تتعارض مع الوضع الدبلوماسي، وكذلك مع أهداف الإقامة في جمهورية بيلاروسيا، إعلان دبلوماسيين من السفارة البريطانية شخصين غير مرغوب فيهما".

ضباط حماية القانون أثناء تظاهرة غير مصرح بها دزيادي (الأجداد ، الأبناء) في مينسك، بيلاروسيا 1 نوفمبر 2020 - سبوتنيك عربي
قوات الأمن البيلاروسية تعتقل العشرات خلال مسيرة طبية وسط العاصمة مينسك
وأضاف أن القرار حتمي: "هذا القرار قسري واتخذه الجانب البيلاروسي فقط في ضوء الطبيعة التدميرية المؤكدة لأنشطة هذين الشخصين. وبهذا القرار، فإن الجانب البيلاروسي لا يغلق بأي حال أبواب الحوار مع زملائنا البريطانيين ويتركها مفتوحة".

هذا وأعلنت قناة تلفزيونية محلية، أن الدبلوماسيين هما الملحق العسكري ونائب السفير، مضيفة أنه: "بحسب وكالات إنفاذ القانون، كان هذان الشخصان يجمعان معلومات حول الوضع السياسي الداخلي في بيلاروسيا ومسار الاحتجاجات".

وتستمر المظاهرات والتي تزداد في عطلة نهاية الأسبوع منذ فترة، وبالمقابل ينظم مؤيدو ألكسندر لوكاشينكو، الذي تم تنصيبه في 23 سبتمبر/أيلول تجمعات ومسيرات داعمة.

وشهدت بيلاروس احتجاجات عقب الانتخابات التي جرت في 9 أغسطس/آب وفاز بها الرئيس البيلاروسي الحالي، ألكسندر لوكاشينكو، بحصوله على 80.1 بالمئة من الأصوات، واعتبرتها المعارضة بأنها غير نزيهة ونتائجها مزورة.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала