مهاجم ريال مدريد يتفادى عقوبة السجن

تابعنا عبرTelegram
أفادت وسائل إعلام إسبانية، اليوم الأربعاء، أن مهاجم فريق ريال مدريد الإسباني تفادى عقوبة السجن في بلاده الأم، وذلك بسبب انتهاكه لقواعد الحجر الصحي المفروض في صربيا.

وأشارت صحيفة "أس" الإسبانية أن لوكا يوفيتش الصربي والذي يلعب كمهاجم ضمن فريق ريال مدريد الإسباني كاد أن يسجن في صربيا، وذلك بسبب عدم تقيده بإجراءات العزل والحجر المنزلي في بلاده.

وبحسب الصحيفة، فإن عقوبته اقتصرت على غرامة مالية قدرها 30 ألف يورو.

وفي أواخر الشهر الماضي، وجّه ممثلو الادعاء في صربيا اتهامات ضد يوفيتش لانتهاكه العزل الذاتي خلال حالة الطوارئ الناجمة عن فيروس كورونا المستجد.

وطالب ممثلو الادعاء بحبس يوفيتش لمدة ستة أشهر بعدما رفض اللاعب الامتثال للبروتوكولات الصحية بعد عودته من إسبانيا.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала