مسؤول ملف "كورونا" في الأردن: اللهم ارحمنا الآن وفي الأسبوع المقبل

تابعنا عبرTelegram
علق مسؤول ملف كورونا في وزارة الصحة الأردنية، وائل الهياجنة، على عدم التزام المواطنين بإجراءات التباعد الاجتماعي خلال التصويت في الانتخابات البرلمانية بالقول "اللهم ارحمنا الآن وفي الأسبوع المقبل".

وقال الهياجنة، اليوم الخميس، في منشور على حسابه بموقع "فيسبوك": "تواصل اجتماعي غير مسبوق. تقارب جسدي شديد جدا. تبويس من تحت الكمامة. تجمعات ونقل فعال جدا للفيروس. اللهم ارحمنا الآن وفي الأسبوع القادم".

وشهد الأردن أمس الأول (الثلاثاء)، انتخابات مجلس النواب (البرلمان) التاسع عشر، في ظل جائحة كورونا، وقد بلغت نسبة التصويت 29.88%.

وأمس الأربعاء، أمر وزير الداخلية الأردني، توفيق الحلالمة، بتفعيل أمر الدفاع رقم 20 القاضي بمنع التجمعات في المناسبات واستخدام إجراءات وأدوات الوقاية والسلامة العامة.

وأكد الوزير الأردني على "اتخاذ أشد الإجراءات القانونية والإدارية بحق المخالفين وفقا للتعليمات الصادرة بهذا الخصوص".

وأشار إلى أنه ستجري متابعة وضبط الأشخاص الذين قاموا يوم الانتخابات بعمل تجمعات انتخابية وإطلاق عيارات نارية.

وأوضح وزير الداخلية أن هذا الإجراء جاء بسبب تطورات الوضع الوبائي وازدياد أعداد الإصابات وعدم التزام بعض المواطنين بأوامر الدفاع، ما يتسبب بنتائج سلبية على صحة المواطن وسلامته وللحيلولة دون انتقال عدوى كورونا.

وأعلنت وزارة الصحة الأردنية أمس تسجيل 81 وفاة و5 آلاف و419 إصابة، ما يرفع إجمالي الإصابات إلى 126 ألفا و401، منها ألف و467 وفاة، و9 آلاف و988 حالة تعاف.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала