"إذا كنت ترغب في أن يتذكرك الناس"... أوباما يوجه نصيحة إلى ترامب مع استمرار رفضه التنازل عن السلطة

© REUTERS / BRANDON BELLالرئيس الأمريكي باراك أوباما
الرئيس الأمريكي باراك أوباما - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
انتقد الرئيس الأمريكي السابق، باراك أوباما، المسؤولين داخل الحزب الجمهوري لدعمهم مزاعم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن تزوير الانتخابات الرئيسية، مشددا أنها تهدد الديمقراطية.

وأكد أوباما في مقابلة مع برنامج "60 دقيقة" المذاع على شبكة "سي بي إس" الأمريكية، أمس الأحد، أن رؤساء الدول هم "شاغلون مؤقتون للمنصب".

وقال:

"عندما يحين وقت رحيل;، فإن وظيفتك هي أن تضع البلد في المقام الأول، وأن تفكر فيما وراء الأنا الخاصة بك، ومصالحك الخاصة، وخيبات الأمل الخاصة بك".

ووجه أوباما نصيحة للرئيس دونالد ترامب، مع استمرار رفضه التنازل عن السلطة للرئيس المنتخب، جو بايدن، قائلا له: "نصيحتي للرئيس ترامب هي إذا كنت تريد في هذه المرحلة المتأخرة من اللعبة أن يتم تذكرك كشخص وضع البلد في المقام الأول، فقد حان الوقت لكي تفعل الشيء نفسه".

وفي حديثه عن أهمية الانتقال السلمي للسلطة، قال أوباما: "إن وظيفة الرئاسة مؤقتة، والرؤساء ليسوا فوق القواعد، لسنا فوق القانون، وهذا هو جوهر ديمقراطيتنا".

واعتبر أوباما أن

"استمرار ترامب في رفضه التنازل عن السلطة هو ما يطلق عليه البعض "اضمحلال الحقيقة"، والتي تعني "أنه ليس علينا فقط ألا نقول الحقيقة، ولكن الحقيقة لا تهم حتى".

وردا على سؤال بشأن النصيحة التي سيقدمها إلى نائبه السابق والرئيس الأمريكي المنتخب، جو بايدن، قال أوباما إنه يعتقد أن "بايدن لا يحتاج إلى نصيحته، ولكنه تعهد بمساعدته بأي طريقة ممكنة".

وأكد باراك أوباما في اللقاء أن هجومه على الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب خلال الأشهر الماضية "لم يكن أمر شخصيا"، لافتا إلى "كل ما كان يقوله مجرد حقائق سمعها.

وأوضح عن ترامب: "لم أكن الشخص الذي قال في غرفة إعلامية بالبيت الأبيض: "هل التبييض هو السبيل لحل أزمة فيروس "كورونا" المستجد؟" فأنا لم أكن أقوم بعمل روتيني، ولكن كنت أكرر الكلمات التي سمعتها".

وأضاف: "لقد كنا في ظرف في هذه الانتخابات تم فيه انتهاك قواعد معينة، وقيم مؤسسية معينة ذات أهمية غير عادية، وكان من المهم بالنسبة لي، كشخص خدم في ذلك المنصب أن أجعل الناس يعرفون ذلك ببساطة. ما يحدث الآن ليس طبيعيا".

أوباما وترامب - سبوتنيك عربي
أوباما: رفض ترامب التنازل عن السلطة يضع البلاد على مسار خطير
وقال الرئيس الأمريكي السابق، باراك أوباما في اللقاء التلفزيوني، ضاحكا، إنه لا يخطط للعمل بشكل مفاجئ مع موظفي البيت الأبيض بعد فوز جو بايدن، مؤكدا أنه لو فعل هذا ستقوم زوجته ميشيل أوباما بتركه.

ويأتي لقاء الرئيس الأمريكي السابق، بارك أوباما مع برنامج "60 دقيقة" ضمن حملته الترويجية لمذكراته الجديد "الأرض الموعودة"، الذي ستطرح ابتداء من غدا الثلاثاء.

وزعم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، اليوم الاثنين، وعبر "تويتر"، أنه فاز بالانتخابات الرئاسية، فيما أشارت تويتر إلى أن التغريدة ربما تكون مضللة لأن النتائج الرسمية لا تزال معلقة.

وقال ترامب في تغريدة مقتضبة: "لقد فزت في الانتخابات!"، مع دفع إدارة تويتر إلى وضع علامة على التغريدة بإشعار مكتوب باللون الأزرق "المصادر الرسمية وصفت هذه الانتخابات بشكل مختلف".

في سياق متصل، قال ترامب، إنه سيتم رفع قضايا كبيرة "تظهر عدم دستورية الانتخابات الرئاسية لعام 2020، وسنقدم الأشياء التي تم القيام بها لتغيير النتيجة".

وأعلن جو بايدن فوزه في الانتخابات الرئاسية الأمريكية، وقال إنه يتشرف بأن "اختاره الأمريكيون لقيادة البلاد"، بينما لم يعترف ترامب بالهزيمة في الانتخابات، وبدأ حملة طعون قضائية في عدد من الولايات.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала