بسمة بوسيل تعلن تصالحها مع زوجها تامر حسني وتعترف بهذا الخطأ

تابعنا عبرTelegram
أسدل الستار أخيرا، اليوم الاثنين، على الخلاف القائم بين الفنان المصري، تامر حسني وزوجته المغربية، بسمة بوسيل، بعد إعلانها المفاجئ، الجمعة، الخاص بانفصالهما.

وأعلنت بوسيل عن تصالحها مع زوجها تامر حسني، اليوم، بعد أن استجابت لرسالته التي يحاول أن يصالحها فيها، وذلك برسالة عبر خاصية "الستوريز" على حسابها على "إنستغرام"، قالت له فيها: "فعلا اتهورت، بس علشان بحبك".

وحاول تامر حسني، اليوم الاثنين، مصالحة زوجته عبر رسالة على "إنستغرام"، والتي أكد فيها أن بينهما حب كبير وأبناء، وأنه باق على استمرار حياته معها، كما أشار إلى أنها تهورت في إعلان انفصالها عنه، لكنه رغم ذلك يحبها.

الفنان المصري تامر حسني - سبوتنيك عربي
بعد إعلان انفصالها عن تامر حسني... بسمة بوسيل تعلق على "البهائم"
وضجت مواقع التواصل الاجتماعي خلال الأيام الماضية، بعدما أعلنت بسمة بوسيل، الجمعة الماضية، على "إنستغرام" أنها وزوجها تامر حسني منفصلين منذ فترة، وأنهما يحضران حاليا لأوراق الطلاق.

لكن سرعان ما قامت بسمة بوسيل بحذف بيانها، الأمر الذي أثار جدلا بين معجبي تامر حسني حول إذا كان انفصاله عن زوجته وقع فعليا أم لا.

وظل تامر حسني ملتزم الصمت على مدار اليومين الماضيين، وقام خلالها بحضور حفل افتتاح حديقة "زد" في مدينة الشيخ زايد في منطقة 6 أكتوبر في العاصمة المصرية القاهرة، حتى قرر اليوم الاثنين الخروج عن صمته بمحاولته التصالح مع زوجته.

يشار إلى أن تامر حسني وبسمة بوسيل متزوجان منذ 2012، وأثمر زواجهما عن 3 أبناء.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала