إعصار "إيوتا" المدمر يضرب ساحل نيكاراغوا الشمالي

© AFP 2022 / RAMMB / NOAAالعاصفة الاستوائية "إيوتا" في بيلفي، نيكاراغوا 15 نوفمبر 2020
العاصفة الاستوائية إيوتا في بيلفي، نيكاراغوا 15 نوفمبر 2020 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
ضرب إعصار "إيوتا" الخطير، الذي صنف من الفئة الخامسة القصوى، ساحل نيكاراغوا الشمالي المطل على البحر الكاريبي.

وجاء في تقرير صادر عن مركز مراقبة الأعاصير الوطني الأمريكي اليوم الثلاثاء :"إن الإعصار الخطير للغاية يتحرك عبر الجزء الشمالي الشرقي لساحل نيكاراغوا.. ومن المتوقع حدوث موجات عاصفة خطيرة ورياح عاتية وفيضانات وانهيارات أرضية في مناطق بأمريكا الوسطى".

ووفقًا لوكالة "رويترز" نقلا عن خبراء الأرصاد الجوية، تصل سرعة الرياح إلى أكثر من 250 كيلومترا في الساعة ويتحرك بسرعة 15 كيلومترا في الساعة ويقع على بعد 60 كيلومترا جنوب غربي مدينة بويرتو كابيزاس في شمال شرق نيكاراغوا.

وكان إيوتا الإعصار الأطلسي الثالث عشر هذا الموسم. ومن المقرر أن ينتهي موسم الأعاصير في المحيط الأطلسي نهاية نوفمبر/تشرين الثاني الجاري.

وتتشكل العاصفة الاستوائية عندما تصل سرعة الرياح المصاحبة لها إلى 62 كيلومترًا في الساعة. تصبح العاصفة إعصارًا عندما تتجاوز سرعة الرياح 119 كيلومترًا في الساعة.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала