تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

بعد 3 شهور من الانفجار... لبنان يتحرك لإزالة الكيماويات الخطيرة من مرفأ بيروت

© REUTERS / Mohamed Azakir حريق كبير في مرفأ بيروت، لبنان 10 سبتمبر 2020
 حريق كبير في مرفأ بيروت، لبنان 10 سبتمبر 2020 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
اتخذت السلطات اللبنانية خطوة جادة لإزالة مواد كيميائية خطيرة من مرفأ بيروت بعد أن تم تخزينها لأكثر من عشرة أعوام.

وقالت "رويترز" إن السلطات اللبنانية وقّعت عقدا هذا الشهر مع شركة ألمانية لإزالة الكيماويات الخطيرة من مرفأ بيروت الذي شهد انفجارا مروعا في أغسطس/ آب، أودى بحياة نحو مئتي شخص ودمر مساحة كبيرة من العاصمة.

مرفأ  بيروت، لبنان 6 أغسطس/ آب 2020 - سبوتنيك عربي
رئيس أركان الجيوش الفرنسية يتفقد مرفأ بيروت
ونقلت الوكالة بيانا أصدره مكتب رئيس حكومة تصريف الأعمال، قال فيه إن شركة "كومبي ليفت" ستزيل "مواد أسيدية خطرة قابلة للاشتعال وسريعة التفاعل" من 49 مستودعا في المرفأ. ويجيء توقيع العقد بعد مرور ثلاثة أشهر على الانفجار الهائل الناجم عن سوء تخزين كمية ضخمة من المواد الكيميائية.

يشار إلى أن بعض الكيماويات التي ستزيلها الشركة، إن لم يكن كلها، مخزنة في المرفأ منذ 2009، وإن كان البيان لم يذكر تفاصيل محددة.

يذكر أن انفجار مرفأ بيروت أودى بمستودع الأدوية المستعصية المركزي في الكرنتينا الذي يستفيد منه نحو 25 ألف مريض يتلقّون علاجهم على نفقة وزارة الصحة.

وزاد انفجار مرفأ بيروت من أوجاع لبنان الذي يشهد منذ أشهر، أسوأ أزمة اقتصادية منذ انتهاء الحرب الأهلية (1975 ـ 1990)، ما فجر احتجاجات شعبية منذ 17 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، ترفع مطالب اقتصادية وسياسية.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала