خبير عسكري: ثقافة الجندي العراقي قائمة على التعامل مع السلاح الروسي 

خبير عسكري : ثقافة الجندي العراقي قائمة على التعامل مع السلاح الروسي
تابعنا عبرTelegram
صرح وزير الخارجية العراقي فؤاد حسين، في حديث لـ"سبوتنيك" أنه ناقش الوضع الأمني والعسكري في بلاده خلال زيارته التي يجريها إلى روسيا، مضيفا أن وزير الدفاع العراقي جمعة عناد، سيزور موسكو قريبا.

يقول الخبير الأمني والاستراتيجي الدكتور أحمد الشريفي في حديث لبرنامج «حول العالم» بهذا الصدد:

«لا شك أن القدرات التسليحية الروسية عالية الكفاءة ومتاحة، وبإمكاننا أن نرتقي بها في قدراتنا القتالية، ونحن لا نحتاج فقط لدعوات إلى روسيا، حيث أنها أبدت أكثر من مرة دعمها للعراق في كل
سيرغي لافروف - سبوتنيك عربي
لافروف: نتخذ الإجراءات اللازمة لعودة الطلاب العراقيين إلى التعليم الكامل في الجامعات الروسية
الميادين، ولكن نحتاج إلى استراتيجية ثابتة ترتكز عليها الحكومة العراقية، حتى تعطي فرصة ورؤية واضحة لروسيا في الالية التي يجب على أساسها التعاون المشترك».

ويشير الشريفي إلى أنه لدى العراق معادلة مهمة، وهي أن ثقافة الجندي العراقي تربى لعقود من الزمن على التعامل مع السلاح الروسي، فحينما يفد هذا السلاح، فلن يكون غريبا، وإنما هو جزء من ثقافة جنودنا، وهذه المعادلة يجب أن تكون مقروءة من قبل صانع القرار العراقي.

ولفت الشريفي إلى أن كل ما نحتاجه في تعاوننا مع روسيا، هو توفر الإرادة السياسية الحرة، حتى نقدم المصلحة الوطنية العليا على المجاملة للتوازنات الدولية.

التفاصيل في الملف الصوتي المرفق في هذه الصفحة.

إعداد وتقديم: عماد الطفيلي

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала