كوناشينكوف: عودة أكثر من ألفي لاجئ يوميا إلى قره باغ

© Sputnik . Maksim Blinov / الذهاب إلى بنك الصوررجل أمرني يقف أمام دير داديفانك، قره باغ، بعد وقف إطلاق النار بين أرمينيا و أذربيجان 14 نوفمبر 2020
رجل أمرني يقف أمام دير داديفانك، قره باغ، بعد وقف إطلاق النار بين أرمينيا و أذربيجان 14 نوفمبر 2020 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أفاد الناطق الرسمي باسم وزارة الدفاع الروسية، اللواء إيغور كوناشينكوف، اليوم الخميس، بأن أكثر من ألفي لاجئ يوميا يتمكنون من العودة إلى قره باغ. وقد بلغ إجمالي عدد اللاجئين الذين عادوا إلى ناغورني قره باغ أكثر من 17 ألف شخص.

موسكو - سبوتنيك. وفي هذا السياق قال اللواء كوناشينكوف للصحفيين: "يوميا يتمكن أكثر من ألفي لاجئ ممن كانوا قد غادروا منازلهم في ناغورني قره باغ، بسبب العمليات العسكرية، من العودة إلى أماكن إقامتهم الدائمة هناك، وذلك بمساعدة قوات حفظ السلام الروسية. وقد زاد إجمالي عدد هؤلاء اللاجئين الذين عادوا إلى منازلهم على 17 ألف شخص".

وأشار كوناشينكوف إلى أن هناك التزاما من قبل الطرفين بتطبيق نظام وقف إطلاق النار على طول خط التماس المباشر.

يذكر أن قوات حفظ السلام الروسية قامت بضمان أمن عمليات إيصال الشحنات الإنسانية إلي مدن مارداكيرت ومارتوني وعسكيران وستيباناكيرت. كما يواصل خبراء الهندسة العسكرية تطهير أراضي ناغورني فره باغ من الألغام. فقد تم خلال الــ24 الساعة الأخيرة اكتشاف 87 عبوة ناسفة.

وفي 10 نوفمبر/ تشرين الثاني، وقع قادة روسيا وأذربيجان وأرمينيا، فلاديمير بوتين وإلهام علييف ونيكول باشينيان، بيانًا مشتركًا بشأن الوقف الكامل للأعمال القتالية في ناغورني قره باغ. وبحسب البيان، تتوقف قوات أرمينيا وأذربيجان في مواقعهما، ثم يخضع عدد من المناطق لسيطرة باكو، ويقوم الطرفان بتبادل الأسرى، وتنتشر قوات حفظ السلام الروسية على طول خط التماس وممر لاتشين الذي يربط قره باغ في أرمينيا.

كما يتضمن الاتفاق أيضا رفع القيود عن حركة النقل والعبور وتبادل الأسرى بين طرفي النزاع، وعودة النازحين إلى قره باغ، برعاية المفوض الأممي لشؤون اللاجئين.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала