عائلة مارادونا غاضبة جدا بعد نشر صور جثمانه... صور

© AFP 2022 / Alejandro Pagniالمشجعون يودعون كرة القدم الأرجنتيني دييغو مارادونا، بوينس ايروس، الأرجنتين 25 نوفمبر 2020
المشجعون يودعون كرة القدم الأرجنتيني دييغو مارادونا، بوينس ايروس، الأرجنتين 25 نوفمبر 2020 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
تسببت صور "سيلفي" انتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي، التقطها عمال ساعدوا بتشييع بطل كرة القدم العالمي، دييغو مارادونا، بغضب عائلة مارادونا وتدخل السلطات.

وقام ثلاثة موظفين بتجهيز نعش البطل العالمي، دييغو مارادونا، في صالة الجنازة في القصر الرئاسي، قبل بدء المراسم، يوم الأربعاء الماضي، والتقطوا صورا و"سيلفي"،  يظهر فيها وجه مارادونا، ما تسبب بغضب كبير لدى العائلة.

وانتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي صور، يظهر فيها عمال يقفون بجانب النعش المفتوح في الصالة وتظهر علامات الابتسام على وجوههم، ورفع أحدهم إبهامه إلى الأعلى.

وبحسب "بي بي سي"، فقد التقطت الصور في القصر الرئاسي حيث تمت مراسم وداع مارادونا، حيث تظهر جثة مارادونا بعد مماته.

وتعهد وكيل ومحامي مارادونا، ماتياس مورلا، باتخاذ إجراءات قانونية ضد من وصفه بـ"الوغد" المسؤول عن الصور.

وكتب مورلا على تويتر: "من أجل ذكرى صديقي، لن أرتاح حتى يدفع ثمن مثل هذا العمل الوحشي".

 وبدوره، قال المدير المسؤول عن الشركة المنظمة لمراسم الجنازة، ماتياس بيكون، لوسائل الإعلام المحلية إن الرجال الثلاثة في الصور كانوا "موظفين خارجيين" ساعدوا في حمل التابوت الثقيل.

وقال بيكون إن شركته نظمت خدمات جنازة لأفراد آخرين من عائلة مارادونا. وقال: "الأسرة لديها ثقة تامة بنا، ولهذا السبب تأثرنا بشدة".

وأضاف بيكون: "والدي يبلغ من العمر 75 عامًا وهو يبكي، وأنا أبكي، وأخي أيضًا، لقد دمرنا".

وكشف بيكون عن اتصاله بزوجة مارادونا السابقة، كلوديا فيلافيني، ليوضح لها أمر الصور، حيث أكد أنها "كانت غاضبة".

وقالت مصادر قضائية إنه لم يتم الإبلاغ عن أي جريمة تتعلق بالصور، لذا لم يتم تقديم شكوى من قبل النيابة.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала