مسؤول إيراني: لا يوجد احتكار للقاحات كورونا وسنقوم بإنتاجه قريبا

© Sputnik . Pavel Lvov / الذهاب إلى بنك الصورتطعيم أفراد الأسطول الشمالي الروسي على متن الفرقاطة ""الأميرال كاساتونوف" بـ لقاح "سبوتنيك V" ضد فيروس كورونا في سيفيرومورسك، روسيا 2 ديسمبر 2020
تطعيم أفراد الأسطول الشمالي الروسي على متن الفرقاطة الأميرال كاساتونوف  بـ لقاح سبوتنيك V ضد فيروس كورونا في سيفيرومورسك، روسيا 2 ديسمبر 2020 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
نفى مسؤول إيراني أن يكون هناك احتكار لتقنية إنتاج اللقاحات المضادة لفيروس كورونا، حتى الآن، حيث أنتجتها أيضا كل من روسيا والصين، مؤكدا أن إيران ستنضم إلى الدول المنتجة في القريب.

سبوتنيك. جاء ذلك في لقاء خاص لرئيس مركز العلاقات العامة والإعلام بوزارة الصحة الإيرانية، كيانوش جهانبور مع وكالة سبوتنيك.

وقال جهانبور "لحسن الحظ، على الأقل لا نرى احتكارًا لهذه التقنية. أعني أنه إذا حصلت الشركات في الغرب اليوم على هذه التكنولوجيا، مزامنة معها تحققت في روسيا والصين وقريبًا في إيران والشرق".

مقبرة بهشت زهرة في طهران - إيران - كورونا - سبوتنيك عربي
وزير الصحة الإيراني يدين منع بلاده شراء لقاح كورونا

 وأكد أن "مسألة عدم وجود احتكار ستقلل من المشكلات"، موضحا "إذا قامت بعض الدول أو بعض الشركات أو المجموعات التجارية الكبيرة باتباع طريق الاحتكار فبالتأكيد لن تستطيع مواصلته لأن الدول الأخرى المنتجة للقاح ستقوم بكسر حلقة الاحتكار".

مع ذلك أكد جهانبور أن "بعض الدول الغنية والتي، لأسباب مختلفة، قادرة على الوصول إلى اللقاح أو لديها القدرة المالية اللازمة أو حتى الدول التي صنعت اللقاح، من الممكن أن تقوم باحتكاره لإيجاد منافسة اقتصادية في العالم".

وأشار إلى أن هذه الدول من الممكن أيضا استغلال قوتها ونفوذها لتسييس قضية اللقاح، مضيفا "لذا فأهم خطوة يجب على المنظمات الدولية القيام بها هي مواجهة أي نوع من أنواع الاحتكار للقاح في جميع الدول".

وأضاف جهانبور "نعتقد بأنه يجب اتخاذ إجراءات أكثر جدية لمواجهة احتكار اللقاح من قبل المنظمات الدولية لمنع حدوث أحد هذه الحالات في الأشهر القادمة".

ولفت إلى أنه في حين أن "بعض الدول مثل إيران لم تستطع عقد صفقات في الأسواق الدولية بسبب التهديدات والعقوبات ومن ثم فعليها التوجه إلى الداخل والاعتماد على الخبرات المحلية، فإن هناك الكثير من الدول الأخرى لا تمتلك الإمكانيات التي لدى إيران كالقوة العاملة والثروة المالية والبنى التحتية".

ونوه جهانبور إلى إن طهران تؤكد عبر منصة "سبوتنيك" الإعلامية أن إيران ستكون من الدول المنتجة للقاح كورونا خلال الست الأشهر القادمة.

وتابع في هذا الصدد "نعلن أننا بالإضافة لتأمين الاحتياج المحلي من اللقاح مستعدون بقدر الإمكانات الموجودة في إيران لتوفير اللقاح للدول الصديقة والشقيقة ودول الجوار والدول المحرومة في أقصى بقاع الأرض والتي ليس لديها قدرة مالية وبنى تحتية مالية وصحية واقتصادية".

وكان الرئيس الإيراني حسن روحاني، قد أشار، في تصريح سابق، إلى الإجراءات المتخذة لإنتاج لقاح مضاد لفيروس كورونا المستجد داخليا، قائلا: "أؤكد أنه تم اتخاذ ومتابعة أي إجراء لازم للقاح كورونا حيث يتم العمل على إنتاجه في الداخل، والحكومة مستعدة لتقديم أية مساعدة للشركات المعرفية".

وقبل نحو أسبوع، أعلنت منظمة الصحة العالمية، أن برنامج "كوفاكس" وفّر زهاء مليار جرعة لقاح للوقاية من فيروس كورونا المستجد من إنتاج شركات رائدة، وذلك لتقديمها للدول ذات الدخل المتوسط والمنخفض. وقالت المنظمة إن 189 دولة تشارك في البرنامج.

 

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала