رسالة من مصر للسودان بشأن ما حدث على الحدود الإثيوبية

تابعنا عبرTelegram
بعثت مصر، اليوم الخميس 17 ديسمبر/كانون الأول، برسالة إلى السودان، بشأن الأحداث التي شهدتها الحدود الإثيوبية.

ونشرت الخارجية المصرية، بيانا عبر حسابها على موقع "فيسبوك" تتقدم فيه بتعازيها للسودان على ضحايا الاعتداء المؤسف، الذي تعرضت له عناصر من القوات المسلحة السودانية حول منطقة "جبل أبو طبور" على المنطقة المتاخمة للحدود الإثيوبية، وأسفر عن مقتل عدد من الجنود وإصابة آخرين إضافة إلى خسائر في المعدات.

الجيش السوداني - سبوتنيك عربي
مقتل وإصابة 16 عسكريا سودانيا في معارك على الحدود الإثيوبية
وقالت الخارجية المصرية في بيانها، إنها تؤكد على تضامنها الكامل مع السودان، وحقه في حماية أمنه وممارسة سيادته على أرضه.

وأعربت الخارجية عن شجبها لتلك الاعتداءات غير المبررة، مشيرة إلى أنها تتابع بمزيد من القلق التطورات الميدانية الخطيرة، بحسب وصفها، وتأثيرها على الأوضاع الأمنية بالمنطقة.

وأكدت الخارجية المصرية على ضرورة اتخاذ التدابير الممكنة، لعدم تكرار وقوع مثل تلك الحوادث مستقبلا.

قتل 4 عسكريين سودانيين، في مواجهات مع ميليشيات مسلحة إثيوبية، ليل الثلاثاء، على الشريط الحدودي بين البلدين.

وذكر موقع "سودان تريبيون"، أن القتلى الأربعة بينهم ضابط برتبة رفيعة، مشيرا إلى إصابة 12 عسكريا سودانيا آخرين في المواجهات نفسها.  

ونقل الموقع عن مصادر عسكرية مطلعة، أن المواجهات اندلعت بمحلية القريشة شرق منطقة "ود عاروض"، إثر قيام الميليشيات بنصب عدة أكمنة لقوات الجيش السوداني.

وأشارت المصادر إلى الجيش السوداني دفع بتعزيزات عسكرية تضم عربات دفع رباعي.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала