على غرار أفلام "جيمس بوند"... معمل إسرائيلي سري لصناعة الأسلحة الروبوتية

© Fotolia / Jimروبوت
روبوت - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
كشفت قناة عبرية النقاب عن معمل سري لصناعة وتطوير الأسلحة الروبوتية الإسرائيلية، التي تستخدم لأغراض عسكرية ومدنية مختلفة.

ذكرت القناة العبرية الـ"12"، مساء أمس الخميس، خلال تقرير مصور، أن المعمل السري الذي يوصف بمعمل الأحلام والذي يشبه أفلام "جيمس بوند" وأفلام الخيال العلمي، يوجد بمنطقة الجليل (شمالي إسرائيل)، ويقوم بتطوير روبوتات صناعية ذكية على أشكال حيوانات وزواحف، لاستخدامها في الأغراض العسكرية.

ويطور المعمل الإسرائيلي ثعبانا آليا يحاكي حركة الزواحف الحقيقية، وهو خفيف ويمكن حملة بالحقيبة للميدان مع الجنود، للقيام بمهمات التصوير وجمع المعلومات الاستخباراتية أو التفجير.

وأكدت القناة العبرية على موقعها الإلكتروني أن ما ينتجه المعمل الإسرائيلي لا يستخدم في الأغراض العسكرية فحسب، بل في الأغراض المدنية أيضا، من بينها تحديد مواقع التسريبات المشعة إلى إنقاذ المحاصرين تحت الأنقاض لمنع إلحاق الأذى بحياة الإنسان، فضلا عن استخدامه في الأنفاق التي تم حفرها بالقرب من قطاع غزة أو لبنان.

وأشارت إلى أنه تم ابتكار روبوت على شكل كلب، يستطيع الحركة ومرافقة الجنود بالميدان، ويمكنه حمل المعدات، أو المواد المتفجرة، بالإضافة إلى المراقبة والتصوير وجمع المعلومات.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала