لافروف: يجب تكثيف الجهود للتوصل إلى تسوية في ليبيا

© Sputnik . Press service of the Russian Foreign Ministry / الذهاب إلى بنك الصوروزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف يجري مشاروات ثلاثية مع وزير الخارجية الأرمني زهراب ناتساكانيان والأذري جيحون بيراموف في موسكو، 10 أكتوبر 2020
وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف يجري مشاروات ثلاثية مع وزير الخارجية الأرمني زهراب ناتساكانيان والأذري جيحون بيراموف في موسكو، 10 أكتوبر 2020 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
صرح وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم الأربعاء، بأنه يجب تكثيف الجهود للتوصل إلى تسوية في ليبيا، مضيفا أن البطء في تعيين ممثل خاص للأمم المتحدة يثير القلق.

موسكو - سبوتنيك. وقال لافروف، خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره القطري، محمد بن عبد الرحمن بن جاسم آل ثاني:

"لدينا موقف مشترك بشأن الحاجة إلى تكثيف الجهود لتهيئة الظروف لعملية سياسية مستدامة في ليبيا. لقد تم طرح العديد من المبادرات ولا يزال يتم طرحها. من المهم أن يتم تنسيقها جميعًا تحت رعاية الأمم المتحدة. وفي هذا الصدد، فإننا نشعر بالقلق إزاء التوقف المطول في تعيين ممثل خاص جديد للأمين العام لتسوية ليبية".

ودخلت الأزمة في ليبيا منعطفًا جديدًا، بإعلان المبعوث الأممي غسان سلامة، الذي كان يرأس البعثة السياسية للأمم المتحدة، وكان مكلفا أيضا بمحاولة التوسط في التوصل لسلام، استقالته من منصبه في آذار/مارس الماضي لأسباب صحية.

واقترح الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، بشكل غير رسمي بديلا ولكن الولايات المتحدة كانت تريد تقسيم هذا الدور بحيث يقوم شخص بإدارة بعثة الأمم المتحدة وآخر يكون مبعوثا خاصا يركز على الوساطة، ووافق مجلس الأمن الدولي على هذا الاقتراح.

ومنذ تنحي سلامة عن منصبه، تولت نائبته الأمريكية ستيفاني ويليامز المنصب بالإنابة، وتوصلت مؤخراً إلى اتفاق لإجراء انتخابات ليبية في كانون الأول/ديسمبر 2021.

وأعلنت ويليامز أن المشاركين الليبيين في المحادثات السياسية الجارية في تونس حددوا يوم 24 كانون الأول/ديسمبر 2021 موعداً لإجراء انتخابات برلمانية ورئاسية.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала