أيمن عودة: نتنياهو يستخف بذكاء الجمهور العربي في إسرائيل

© REUTERSرئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في الكنيست، القدس 2 ديسمبر 2020
رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في الكنيست، القدس 2 ديسمبر 2020 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
اتهم النائب العربي بالكنيست (البرلمان) الإسرائيلي أيمن عودة، رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو بالاستخفاء بذكاء الجمهور العربي، واصفا إياه بـ "الكذاب"، بحسب إعلام عبري.

تصريحات عودة وهو رئيس القائمة المشتركة التي تضم 4 أحزاب عربية جاءت بعد زيارة أجراها نتنياهو لمدينة أم الفحم العربية شمالي إسرائيلي لحضور تطعيم المواطن الإسرائيلي رقم مليون ضد فيروس كورونا.

وقال عودة في حديث لهيئة البث الرسمية إن نتنياهو "حرض ضد المواطنين العرب واعتبرهم رعايا يمكن منحهم لقاحات ومزايا اقتصادية مقابل أصواتهم"، مذكرا بدفع نتنياهو لقانون القومية اليهودية، الذي يعتبره الكثيرون من العرب قانونا عنصريا.

رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، إسرائيل سبتمبر 2020 - سبوتنيك عربي
نتنياهو: أدرس إمكانية تعيين وزير عربي مسلم في حكومتي المقبلة

وشدد عودة على أن رئيس الوزراء الإسرائيلي "يستخف بالذكاء العاطفي لدى الجمهور العربي"، معتبرا ،ه "كاذب".

وفي أعقاب الزيارة التي أجراها نتنياهو أمس الأول (الجمعة) غلى ام الفحم، واعتبر البعض أنها تأتي في إطار الدعاية الانتخابية لحزبه،  قالت قناة "كان" الرسمية، إن رئيس الوزراء، ينتوي تعيين وزير عربي مسلم في حكومته المقبلة.

وأضافت القناة أن نتنياهو قال لأعضاء حزب الليكود الذي يتزعمه بعد زيارتة لأم الفحم: "لدينا مقعدين (خلال الانتخابات المقبلة من أصل 120 بالكنيست) على الأقل في المجتمع العربي".

وتابع نتنياهو "عندما زرت أم الفحم شعرت بالحماسة ففي كل مكان ذهبت إليه هناك أراد الكثيرون التقاط سيلفي معي".

كان نتنياهو قد خاطب الجماهير العرب في إسرائيل خلال زيارته أم الفحم قائلا:"انظروا كيف يتعانق العرب واليهود في دبي وفي البحرين فلماذا لا يتعانق العرب هنا في إسرائيل؟ أنا لست ضد المواطنين العرب، إنما ضد الأحزاب العربية التي لا تعترف بالصهيونية وبدولة إسرائيل".

وبحسب آخر إحصاء إسرائيلي رسمي، وصل عدد المواطنين العرب الفلسطينيين   (مسلمون ومسيحيون) في إسرائيل (1,930,000) يشكلون 21 بالمائة من إجمالي السكان، البالغ عددهم  9 ملايين و190 ألف مواطن.

يشار إلى أن الكنيست الإسرائيلي كان قد حل نفسه تلقائيا قبل 10 أيام، بعد فشل الائتلاف الحاكم في تمرير الموازنة، وستذهب إسرائيل في 23 مارس/ىذار المقبل إلى انتخابات هي الرابعة خلال عامين.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала