إيران ترد على تصريحات وزير الخارجية السعودي وتتحدث عن مصلحة الرياض

© Fotolia / Borna Mirahmadianالعلم الإيراني
العلم الإيراني - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
رد مساعد رئيس البرلمان الإيراني للشؤون الدولية، حسين أمير عبد اللهيان، في تصريحات أدلى بها، اليوم الجمعة، على التصريحات الأخيرة التي أدلى بها نظيره السعودي، فيصل بن فرحان، متحدثا عن دور السعودية في المنطقة وعن مصلحة الرياض.

واعتبر عبد اللهيان في تصريحاته، أن حكام السعودية "يمهدون الطريق لتنفيذ مخططات" إسرائيل بهدف زعزعة الاستقرار في المنطقة، على حد تعبيره.

مفاعل أراك النووي الإيراني بالماء الثقيل - سبوتنيك عربي
إعلام: إيران بدأت تصنيع عنصر رئيسي في القنبلة النووية
وبحسب وكالة أنباء "فارس" الإيرانية، أشار عبد اللهيان إلى أن "التصريحات الأخيرة لوزير الخارجية السعودي واتهاماته لإيران لا أساس لها من الصحة وهي مكررة ومملة".

وأكد عبد اللهيان في تصريحاته بأن على السعودية أن "توقف الحرب ضد الشعب اليمني المظلوم وتكف عن قتل النساء والأطفال في اليمن"، بحسب المصدر.

وقال عبد اللهيان: "لقد ظهر دعم الرياض العلني والسري للإرهاب التكفيري وداعش (الإرهابي المحظور في روسيا) في المنطقة بشكل واضح للجميع منذ سنوات، وخاصة ضد الشعبين العراقي والسوري".

واعتبر عبد اللهيان أنه "من المؤسف أخذ حكام السعودية يمهدون الطريق في الوقت الحاضر لتنفيذ مخططات الكيان الصهيوني الارهابي المزيف المزعزعة للاستقرار في المنطقة".

وقال عبد اللهيان إن حكام السعودية في الوقت الحالي "يتصرفون بشكل غير بناء تجاه الدول الإسلامية في المنطقة"، على حد قوله.

وطالب عبد اللهيان الجانب السعودي بانتهاج سياسة "بناءة تجاه جول الجوار والمنطقة" والتوقف عن سياسة "التحريض على الحرب ورعاية الإرهاب، وعدم المشاركة في فرض حصار على الشعوب".

واختتم عبد اللهيان حديثه، قائلا: "مما لا شك فيه أن من مصلحة الرياض أن تثق بجيرانها وشعوب المنطقة والجمهورية الإسلامية الإيرانية، التي لها الدور الأكثر بناءً في المساهمة في تحقيق الاستقرار والأمن المستديمين على الصعيدين الإقليمي والعالمي"، بحسب المصدر.

غواصة أمريكية - سبوتنيك عربي
المروحيات تتحرك... إيران ترصد غواصة أجنبية بجانب مناوراتها... صور وفيديو
أعلن وزير الخارجية السعودي، فيصل بن فرحان، أمس الخميس، أنه بحث مع نظيره الروسي، سيرغي لافروف، الجهود الرامية لحل الأزمة السورية وكذلك الأزمة الليبية.

وأشار الوزير السعودي إلى أنه بحث مع نظيره الروسي، سيرغي لافروف، الدور السلبي لإيران في زعزعة الاستقرار في المنطقة، وقال: "بحثنا مع لافروف الدور السلبي لإيران في زعزعة الاستقرار في المنطقة".

من جانبه، أوضح وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، أن بلاده تتفهم القلق السعودي حيال نشاط إيران ودعا لحوار مشترك بين الأطراف.

وقال لافروف في مؤتمر صحفي عقده مع نظيره السعودي الأمير فيصل بن فرحان: "بالمناسبة، من المتوقع أن يزور وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف موسكو في يناير".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала