السفير الروسي في واشنطن يعلق على العقوبات الأمريكية ضد "التيار الشمالي-2"

© Sputnik . Ramil Sitdikov / الذهاب إلى بنك الصورأناتولي أنتونوف السفير الروسي في الولايات المتحدة
أناتولي أنتونوف السفير الروسي في الولايات المتحدة - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قال السفير الروسي لدى الولايات المتحدة، أناتولي أنتونوف، في بيان "إن العقوبات الأمريكية الجديدة على خط أنابيب "التيار الشمالي-2" تنتهك القانون الدولي وتحاول جعل التفوق للولايات المتحدة في سوق الطاقة الأوروبية".

واشنطن– سبوتنيك. وقال أنتونوف في بيان: "واشنطن تحاول منذ وقت طويل عرقلة تنفيذ هذا المشروع التجاري الدولي. تم اعتماد عدة إجراءات قانونية. تتواصل التهديدات التي لا أساس لها ضد روسيا وشركائها الأوروبيين الذين لهم مصلحة في التعاون بمجال الغاز. تتم ممارسة الضغوطات على أعضاء مشروع التيار الشمالي-2".

المتحدث الرسمي باسم الكرملين دميتري بيسكوف  - سبوتنيك عربي
بيسكوف يعرب عن أسف بلاده بشأن العقوبات الأمريكية ضد مشروع "التيار الشمالي-2"
وأعلنت وزارة الخزانة الأمريكية، اليوم الثلاثاء، فرض عقوبات ضد السفينة "فورتونا"، التي تعمل في مد خط أنابيب الغاز بمشروع "التيار الشمالي-2" والشركة المالكة لها.
بالإضافة لذلك، تم فرض عقوبات على شركة "روستانكر" و14 شركة أجنبية أخرى من إيطاليا وسويسرا والولايات المتحدة وفنزويلا ومالطا وبريطانيا.

كما تضمنت قائمة العقوبات ثلاثة أشخاص، إيطالي وسويسري وفنزويلي، وست سفن أخرى، اثنتان منها ناقلتا النفط "مكسيم غوركي" و"سييرا" ترفعان علم روسيا.

وتتعلق هذه القوائم المختلطة بالعقوبات على روسيا واليمن وفنزويلا ومحاربة الإرهاب.

وتعارض الولايات المتحدة بقوة المشروع (التيار الشمالي 2)، حيث تروج للغاز الطبيعي الأمريكي المسال في الاتحاد الأوروبي. وفرضت واشنطن عقوبات على المشروع في كانون الأول/ ديسمبر الماضي، وطالبت الشركات المساهمة بالتوقف على الفور عن مد خط الأنابيب. وفي هذا السياق، أعلنت شركة "أولسيز" السويسرية على الفور تقريبًا تعليق العمل. والآن ما زالت الولايات المتحدة تناقش مسألة توسيع العقوبات ضد المشروع.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала