كورونا ترفع إنتاج المستحضرات الدوائية في مصر خلال شهر

© REUTERS / AMR ABDALLAH DALSHرجل يرتدي قناع الوجه الواقي لمنع انتشار مرض فيروس كورونا (COVID-19) يمشي بجوار جدار مطلي بألوان علم مصر في وسط القاهرة
رجل يرتدي قناع الوجه الواقي لمنع انتشار مرض فيروس كورونا (COVID-19) يمشي بجوار جدار مطلي بألوان علم مصر في وسط القاهرة - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
انعكس تفشي وباء "كوفيد-19" على عدد كبير من الصناعات في مصر إيجابا وسلبا، فقد زاد حجم إنتاج المستحضرات الدوائية والصيدلانية في نوفمبر/ تشرين الثاني 2020 بنسبة تجاوزت 7 بالمئة، مقارنة بالشهر السابق عليه، فيما تراجع إنتاج فحم الكوك والمشروبات بنسبة قاربت 20 بالمئة خلال الفترة ذاتها.

القاهرة- سبوتنيك. وبحسب نشرة صادرة عن الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء، صباح اليوم الأربعاء، فقد ارتفع الرقم القياسي للصناعات التحويلية والاستخراجية بنسبة طفيفة بلغت 0.84 بالمئة في تشرين الثاني/نوفمبر 2020.

مصطفى مدبولي رئيس الوزراء المصري  - سبوتنيك عربي
رئيس الوزراء المصري: باعتراف العالم... مصر من أفضل الدول في التعامل مع أزمة كورونا

وبحسب النشرة، التي تعتمد العام 2012/ 2013 كسنة أساس للقياس، فقد بلغ الرقم القياسي للصناعات التحويلية والاستخراجية (بدون الزيت الخام والمنتجات البترولية) 97.76 خلال نوفمبر 2020 (كرقم أولي) مقابل 96.94 خلال تشرين الأول/أكتوبر 2020 (رقم نهائي) بنسبة زيادة قدرها 0.84 بالمئة.

وبلـغ الرقم القياسي لصناعة المستحضرات الصيدلانية والكيميائية والدوائية 118.43 خلال تشرين الثاني/نوفمبر 2020 مقارنة بتشرين الأول/أكتوبر 2020 حيث بلغ 110.69 بارتفــاع قدره 7.00 بالمئة، وهو ما أرجعته النشرة إلى "زيادة الطلب على الدواء والمنظفات الصناعية والمطهرات نظرا لتداعيات جائحة كورونا".

وبلـغ الرقم القياسي لصناعة التعدين واستغلال المحاجر الأخرى 191.40 خلال تشرين الثاني/نوفمبر 2020 مقارنة بالشهر السابق عليه الذي سجل 161.31 بارتفاع قدره 18.65 بالمئة وهو ما أرجعته النشرة أيضا إلى "زيادة الطلب على الأملاح والمعادن وذلك بسبب الجائحة".

من ناحية أخرى بلـغ الرقـم القيـاسـي لصناعة المشروبات 102.77خلال تشرين الثاني/نوفمبر 2020 مقارنة بتشرين الأول/أكتوبر 2020 حيث بلغ 150.19 بانخفاض قدره 31.58 بالمئة وذلك بسبب انخفاض الطلب مع دخول موسم الشتاء.

كما بلـغ الرقم القياسي لصناعة فحم الكوك 27.74 خلال نوفمبر 2020 مقارنة بتشرين الأول/أكتوبر 2020 حيث بلغ 34.91 بنسبة انخفاض قدرها 20.54 بالمئة وذلك بسبب وجود نقص في المواد الأولية.

يذكر أن إجمالي الحالات المسجل إصابتها بفيروس كورونا المستجد في مصر تجاوز 158 ألف حالةـ توفي من بينهم نحو 8700 شخص بفعل مضاعفات الإصابة بالفيروس.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала