وزارة العدل تتهم موظف سابق بالسفارة الأمريكية في موسكو بالتآمر لسرقة سجلات مهمة

© Sputnik . Ilya Pitalevالسفارة الأمريكية في موسكو
السفارة الأمريكية في موسكو - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
اتهمت السلطات الأمريكية، الموظفة السابق بالسفارة الأمريكية في موسكو، أوليسيا كراسيلوفا، بالتآمر لسرقة سجلات وبرنامج ديفريد للاجئين.

موسكو - سبوتنيك. وأعلنت وزارة العدل، اليوم السبت، لائحة الاتهام بحق أوليسيا ليونيدوفنا كراسيلوفا، 43 عاما، والتي تشمل التآمر لسرقة سجلات الحكومة الأمريكية والاحتيال على الولايات المتحدة، وسرقة سجلات الحكومة، والتآمر لغسل الأموال، وكلها تتعلق ببرنامج قبول اللاجئين الأمريكي". 

هذا وأعلنت وزارة الخارجية الأمريكية في بيان أن الولايات المتحدة علقت برنامج قبول اللاجئين العراقيين لمدة ثلاثة أشهر بسبب الكشف عن الاحتيال بالبرنامج.

ويسمح البرنامج للعراقيين الذين عملوا مع الأمريكيين في أثناء غزو البلاد بالانتقال إلى الولايات المتحدة، في حال كان هناك تهديدا لحياتهم بسبب طبيعة عملهم، وتؤكد وزارة الخارجية على أنه يتم اختيار جميع المتقدمين بعناية ولا يسمح لهم بدخول الولايات المتحدة إذا اتضح أنهم على صلة بالإرهابيين، كما يتم فحص سيرتهم الذاتية.

والعام الماضي، أكدت وزارة الخارجية الروسية اعتقال المواطنة الروسية أوليسيا كراسيلوفا في إسبانيا. 

وذكرت الخارجية الروسية أن المواطنة تم توقيفها أثناء مغادرتها مطار تينيريفي الجنوبي في جزر الكناري يوم 14 فبراير الماضي.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала