لبنان.. إصابة 30 شخصا في مواجهات بين الأمن ومحتجين بطرابلس

© REUTERS / MOHAMED AZAKIRمتظاهر يرمي علبة غاز مسيل للدموع أثناء احتجاج ضد نخبة حاكمة متهمة بتوجيه لبنان نحو أزمة اقتصادية في بيروت
متظاهر يرمي علبة غاز مسيل للدموع أثناء احتجاج ضد نخبة حاكمة متهمة بتوجيه لبنان نحو أزمة اقتصادية في بيروت - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أصيب أكثر من 30 شخصا، مساء اليوم الاثنين، في مواجهات اندلعت بين شبان محتجين على قرار الإغلاق العام، وقوات الأمن في مدينة طرابلس شمالي لبنان.

وبدأ المحتجون برشق سرايا طرابلس بالحجارة بشكل مكثف، اعتراضا على الإغلاق العام ومحاضر الضبط التي تسطر بحق المخالفين لقاعدة الإغلاق، والأزمة الاقتصادية الخانقة، بحسب الوكالة الوطنية للإعلام.

طائرات إف - 35 بي الشبحية الأمريكية - سبوتنيك عربي
صحيفة: في سابقة... تصوير مقاتلات "إف 35" الإسرائيلية في سماء لبنان

وتطورت الاحتجاجات إلى مواجهات مع قوات الأمن التي أطلقت الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي لتفريق المحتجين.

وذكر الصليب الأحمر اللبناني أن أكثر من 30 شخصا أصيبوا بجروح، تم نقل ستة منهم إلى المستشفيات.

ولم يتضح ما إذا كان التحرك عفوياً أو دعت له جهة معينة، في وقت كانت المدينة شهدت احتجاجات مماثلة ضد اجراءات الإغلاق العام المشددة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، إلا أنها بقيت محدودة ولم تتطور إلى مواجهات مع القوى الأمنية.

  وتُعد نسبة الالتزام بإجراءات الإغلاق العام في طرابلس محدودة، الأمر الذي دفع القوى الأمنية إلى التدخل مرات عدة لإصدار محاضر ضبط بحق المخالفين.

وعلى الرغم من قرار الإغلاق، إلا أن أسواق شعبية أبقت أبوابها مفتوحة في طرابلس، المدينة التي تُعد الأفقر في لبنان ويعيش أكثر من نصف سكانها عند خط الفقر أو دونه.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала