أحد أغنى الأشخاص في العالم... كارلوس سليم يتلقى العلاج بالمستشفى بعد إصابته بكورونا

© AFP 2022 / Inti Oconكارلوس سليم - رجل أعمال وملياردير مكسيكي
كارلوس سليم - رجل أعمال وملياردير مكسيكي - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قال متحدث باسم الملياردير المكسيكي، كارلوس سليم، اليوم الأربعاء، إن رجل الأعمال من أصل لبناني وأحد أغنى أثرياء العالم، لا يزال يعالج في المستشفى من تداعيات إصابته بفيروس كورونا.

يتلقى قطب الاتصالات البالغ من العمر 80 عاما العلاج في المعهد الوطني للتغذية، وهو مركز للصحة العامة في مدينة مكسيكو سيتي منذ يوم الاثنين، وقال المتحدث إنه "في المستشفى للخضوع للتحاليل والمتابعة لكنه يتحسن بشكل جيد"، حسبما نقلت "رويترز".

انفجار مرفأ بيروت، لبنان أغسطس/ آب 2020 - سبوتنيك عربي
ملياردير من أصل لبناني يساعد ببناء مرفأ بيروت

وأعلن نجل الملياردير الأغنى في المكسيك، كارلوس سليم دوميت، على "تويتر"، يوم الاثنين، إصابة والده بمرض "كوفيد 19" منذ أكثر من أسبوع، قائلا إنه بخير وقد ذهب إلى مستشفى عام لإجراء الفحوصات والمتابعة.

سليم هو رقم 23 في قائمة أغنى الشخصيات في العالم، إذ يمتلك ثروة تبلغ 55 مليار دولار، وفقا لمؤشر "بلومبيرغ" للمليارديرات. معظم ثروته مستمدة من عملاق الاتصالات "أمريكا موفيل ساب".

رجل الأعمال من أصل لبناني، يتحكم وعائلته في أكبر مزود مكسيكي لخدمات الاتصالات (أمريكا موفيل) وتشمل عملياتها الخدمات الصوتية للهاتف المحمول والثابت والخدمات اللاسلكية والإنترنت.

المتحدث باسم العائلة وصهره، أرتورو إلياس، قال هذا الأسبوع إن

سليم الذي يصادف عيد ميلاده في 28 يناير/ كانون الثاني، عانى من أعراض خفيفة.

تأتي هذه الأخبار بعد يوم من إعلان الرئيس المكسيكي، أندريس مانويل لوبيز أوبرادور، أنه مصاب بكوفيد. سجلت المكسيك مستوى قياسيا من حالات الإصابة والوفيات الأسبوع الماضي.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала