"حماس": جاهزون لرد أي عدوان وتهديدات كوخافي تعكس "منطق البلطجة"

© AP Photo / Adel Hanaحركة المقاومة الإسلامية "حماس" في قطاع غزة، فبراير 2020
حركة المقاومة الإسلامية حماس في قطاع غزة، فبراير 2020 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قالت حركة "حماس" في قطاع غزة، مساء اليوم الأربعاء، إن "المقاومة جاهزة للرد على أي عدوان"، معتبرةً أن تهديدات رئيس أركان الجيش الإسرائيلي  للمدنيين في غزة ولبنان تعكس منطق "البلطجة والعربدة".

جاء ذلك في تصريحات صحفية أدلى بها الناطق باسم حركة حماس حازم قاسم، بحسب المركز الفلسطيني للإعلام.

الحدود بين لبنان وإسرائيل - وصول الجيش الإسرائيلي والوحدات العسكرية إلى الحدود اللبنانية الإسرائيلية، 27 يوليو 2020 - سبوتنيك عربي
"غادروا أماكنكم فورا"... إسرائيل توجه تحذيرا عسكريا إلى سكان لبنان وغزة

وقال قاسم إن تصريحات رئيس أركان الجيش الإسرائيلي أفيف كوخافي عن تخطيط جيشه لاستهداف المناطق السكنية المدنية في أية مواجهة قادمة في قطاع غزة أو لبنان، "تعكس بكل صلف منطق العربدة والبلطجة التي يتصرف بها العدو الصهيوني ضد شعبنا الفلسطيني ومكونات أمتنا".

وأضاف المتحدث باسم "حماس": "تهديدات كوخافي بارتكاب مجازر ضد شعبنا الفلسطيني أو الشعب اللبناني ليست جديدة، فجيش العدو ارتكب مراراً مجازره ضد الشعوب العربية في كل المواجهات، ولكنه في كل مرة يعجز عن تحقيق النصر ضد المقاومة الباسلة، وهذا العجز سيلازمه في أية مواجهة مستقبلية".

وأكد قاسم أن "المقاومة جاهزة للدفاع عن شعبها من أية جريمة صهيونية، وستربك حسابات الاحتلال وتبعثر أوراقه في مقابل أي عدوان يرتكبه الاحتلال وتجعله يدفع ثمن كل ذلك".

ومساء أمس الثلاثاء، وجه رئيس أركان الجيش الإسرائيلي في كلمة له خلال المؤتمر السنوي لمعهد دراسات الأمن القومي الإسرائيلي بجامعة تل أبيب تحذيرا إلى سكان لبنان وقطاع غزة الفلسطيني داعيا إياهم إلى مغادرة أماكنهم.

وقال كوخافي مهددا سكان غزة ولبنان المتواجدين قرب مناطق يتم فيها تخزين الصواريخ:  "غادروا أماكنكم فهي مشبعة بالصواريخ والقذائف، هذه المناطق ستغمرها هجمات الجيش الإسرائيلي. من يقرر عدم المغادرة يفعل ذلك على مسؤوليته الخاصة".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала