بعدما تحدثت عن إلغاء زفافها... مذيعة مصرية: أغلب للي نعرفهم مبقوش رجالة.. فيديو

© AFP 2022 / KHALED DESOUKIمبنى الإذاعة والتلفزيون المصري "ماسبيرو"
مبنى الإذاعة والتلفزيون المصري ماسبيرو - سبوتنيك عربي, 1920, 04.02.2021
تابعنا عبرTelegram
بسبب قصة إنسانية روتها عن إلغاء زفافها، تصدرت الإعلامية المصرية سالي عبد السلام محركات البحث في مصر، اليوم الخميس.

وقد روت الإعلامية المصرية قصة إلغاء زفافها الذي كان من المفترض أن يكون هذا الشهر في برنامجها الذي تقدمه على الفضائية المصرية.

وعن تفاصيل القصة، قالت سالي: "زمان عدت علي جملة مكنتش فهماها أوي بتقلك إن لما حد يحكيلك همه كأنه ادالك حتة من جسمه بس بعد ما اشتغلت ببالبرنامج بتاعنا "قصة حقيقية" بقى عندنا قصص كتير حقيقية عرفت أكثر معنى الجملة دي".

وعن الغرض من برنامجها، قالت: "احنا عملنا البرنامج ده علشان نجبر بخاطركم، ولكن لم أكن أعرف أو أتخيل أن رسايلكم وتعليقاتكم هي الي حتجبر بخاطري وخاطر كل فريق العمل لأننا كلنا شبه بعض.. شكرا لكم".

وعن قصتها بدأت وقالت: "يمكن ناس كتير متعرفش أنا جيت في معظم الحلقات الي احنا صورناها أنا كنت باجي معيطة مش مكسوفة أني أقول إني كنت معيطة أهلي دائما بستنوا مني أن ابقى قوية وعادي ومهيمكيش وكبري وايه الي حصل، الي حصل أن المرة دي منيت نفسي أوي".

وأضافت: "أنا مش حقول إن اختياراتي غلط أنا ما بختارش أنا ممكن ألاقيني داخلة في قصة وانا مخترتش بختار أنه يبقى شخص مناسب زي ما المجتمع بيقول يبقى شخص ينفع بختار السكينة والمودة والرحمة مش زي ما الناس أغلبيتها بيقولوا دي بتتنك دي مش عاجبها العجب، اه كنت باجي التصوير كتير جدا معيطة وبالزات الشهر ده عشان كنت منية نفسي إني حكتب كتابي وكنت حتجوز بس الموضوع ما مشيش يعني لأن أغلب الي بنعرفهم مبقوش قد المسؤولية ومبقوش رجالة مبقوش يستاهلوا.."

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала