تركيا تعلن بدء مرحلة جديدة من العلاقات مع مصر

تركيا تعلن بدأ مرحلة جديدة من العلاقات مع مصر
تابعنا عبرTelegram
أعلن وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو عن بداية مرحلة جديدة بين تركيا ومصر، مشيرا إلى أن هناك زيارات متبادلة في الفترة المقبلة.

تشاووش أغلو وخلال تصريحات للصحفيين تعليقا على تفاصيل المكالمة الهاتفية التي أجراها مع نظيره المصري سامح شكري، أكد على وجود اجتماع مع مصر على مستوى مساعدي وزيري الخارجية والدبلوماسيين إضافة إلى تعيين سفير، لافتا إلى أن موعد ذلك لم يتحدد بعد ويمكن مناقشته في المرحلة المقبلة.

كانت الفترة الأخيرة شهدت اتصالات مباشرة بين مسؤولين في البلدين، أهمها الاتصال الذي أجراه وزير الخارجية التركي بنظيره المصري، للتهنئة بشهر رمضان، ما يفتح مجالا كبيرا كما يراه مراقبون لإنهاء كل الخلافات الماضية بين القاهرة وأنقرة.

في هذا الموضوع، قال أستاذ العلوم السياسية والعلاقات الدولية، جمال زهران، إن:

"عودة العلاقات بين مصر وتركيا يفيد المنطقة والإقليم، مشيرا إلى وجود عدد من الدول الفاعلة في المنطقة بغض النظر عن توجهاتها أو تحالفاتها".

وأوضح أن مصر تركيا "فاعلين في الأزمة الليبية والسورية والعراق أيضا"، لافتا إلى أن "مصر تستطيع تحقيق مكاسب كبيرة نتيجة التطور في العلاقة مع تركيا"، قائلا: إن ذلك يقود إلى "عودة للدور

وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو - سبوتنيك عربي, 1920, 10.04.2021
ما حقيقة تعليق المحادثات بين مصر وتركيا؟
 المصري القيادي والمؤثر في المنطقة".

وذكر أن تركيا ستستفيد من تحقيق مصالح على المستوى الذاتي "فيما يتعلق بالغاز ومنطقة شرق المتوسط".

 من جانبه قال يوسف كاتب أوغلو، الكاتب والمحلل السياسي، إن:

"هناك رغبة متبادلة من قبل تركيا ومصر "لفتح قنوات سياسية ودبلوماسية وإعادة الأمور إلى نصابها". وأوضح أن "هذه العودة للعلاقات يجب أن تكون مبنية على "أطر محددة متفق عليها".

وبيّن أن الهدف الرئيسي للجانبين هو "حل الملفات العالقة وعلى رأسها ترسيم الحدود بين تركيا ومصر والتعاون في الملف الليبي لتحقيق الأهداف المرجوة للطرفين".

وتوقع أن تكون هناك "زيارات متبادلة على مستوى أعضاء الحكومة والوزراء في البلدين" لبداية مرحلة جديدة على أساس المصالح المشتركة.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала