"ورقيا أم إلكترونيا"... وزير التعليم المصري يحسم مصير امتحانات الثانوية العامة

© REUTERS / Amr Abdallah Dalshحارس مدرسة يفحص طالبا في الثانوية العامة قبل دخوله قاعة الامتحانات النهائية، وسط مخاوف من تفشي مرض "كوفيد-19" في القاهرة، مصر، 21 يونيو 2020
حارس مدرسة يفحص طالبا في الثانوية العامة قبل دخوله قاعة الامتحانات النهائية، وسط مخاوف من تفشي مرض كوفيد-19 في القاهرة، مصر، 21 يونيو 2020 - سبوتنيك عربي, 1920, 19.04.2021
تابعنا عبرTelegram
حسم وزير التربية والتعليم المصري طارق شوقي، الجدل المثار حول الطريقة (ورقية أم إلكترونية) التي ستجرى بها امتحانات الثانوية العامة.

جاء هذا خلال الجلسة العامة لمجلس الشيوخ، التي عقدت اليوم الاثنين، لمناقشة مشروع قانون تعديل قانون التعليم المقدم من الحكومة، بحسب موقع "مصراوي".

طلاب في الثانوية العامة يرتدون كمامات ينتظرون دورهم في الدخول إلى قاعة الامتحانات النهائية، وسط مخاوف من تفشي مرض كوفيد-19 في القاهرة، مصر، 21 يونيو 2020 - سبوتنيك عربي, 1920, 06.04.2021
وزير التعليم المصري يوضح وضع طلاب المدارس في رمضان

وقال الوزير المصري في حديثه للنواب إن: "الرئيس طلب إجراء الامتحانات إلكترونيا وسنطبقها من خلال التابلت".

ووجه الوزير رسالة طمأنة للنواب المتخوفين من إجراء الامتحانات من خلال التابلت؛ بسبب احتمالية حدوث أعطال تقنية للنظام الذي تجرى من خلاله الامتحانات.

وشدد الوزير على أن الدولة بكاملها مهتمة بذلك الأمر، وأنه سيتم التنسيق مع وزارة الاتصالات والأجهزة السيادية، لتجنب الأعطال.

وأعلنت الوزارة أمس الأحد نجاح أول تجربة لامتحان الثانوية العامة بطريقته الإلكترونية الجديدة.

وأكد بيان صادر عن الوزارة أن تجربة الاختبار التقني التجريبي الأول لطلبة الثانوية العامة قد نجحت في يومه الأول، كأول تجربة لقياس كفاءة الشبكات الداخلية بالمدارس وخطوط الربط "الفايبر"؛ لرصد جميع الملاحظات والعمل على حلها.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала