ملوك السماء... فرقة الطيران الروسية "ستريجي" تحتفل بالذكرى الثلاثين لتأسيسها

© Sputnik . Alexander Vilf / الذهاب إلى بنك الصورمقاتلات "ميغ-29 " و"سو-30إس إم" ضمن فريق الاستعراض الجوي "روسكيه فيتيازي" (الفرسان الروس) و "ستريجي" أثناء بروفة العرض الجوي بمناسبة عيد النصر في كوبينكا، ضواحي موسكو، روسيا 15 يونيو 2020
مقاتلات ميغ-29  وسو-30إس إم ضمن فريق الاستعراض الجوي روسكيه فيتيازي (الفرسان الروس) و ستريجي أثناء بروفة العرض الجوي بمناسبة عيد النصر في كوبينكا، ضواحي موسكو، روسيا 15 يونيو 2020 - سبوتنيك عربي, 1920, 06.05.2021
تابعنا عبرTelegram
تحتفل اليوم فرقة "ستريجي" الجوية التابعة لسلاح الجو الروسي بالذكرى الثلاثين لتأسيسها.

الطيارون المشهورون الذين يحلقون على متن طائرات ميغ-29 معروفون في جميع أنحاء العالم تقريبًا. إنهم يستحقون دائمًا كثيرا من التصفيق، أينما ما قدموا العروض، مما يدل على الإمكانيات اللانهائية للطائرات الروسية، وفقًا لقناة مير24 التلفزيونية.

هم معروفون خارج حدود روسيا. وكان أداء  فرقة "ألماس كوبان" الشهيرة بالاشتراك مع "ستريجي" و"الفرسان الروس" هو أدائهم الرئيسي. ماسة ذات حواف مثالية على مقاتلات ميغ-29 وسو-30 تدهش  الجميع.

وقال دميتري ريجيفولوسوف، نائب قائد فرقة "ستريجي" الجوية التابعة لقوات الفضاء الروسية: "على مدار 30 عامًا من وجود الفرقة، لم تتوقف أبدًا، فهي قيد التطوير باستمرار، ونحن نجهز أفراد الطيران الشباب. لقد وصلنا الآن إلى المستوى الذي يمكننا من خلاله الطيران في تركيبة كاملة مع إعادة التشكيل".

السرعات عالية، والمناورات كثيرة. فقط عدد قليل قادر على ذلك. عدد الطيارين في الواقع أقل من عدد رواد الفضاء. الهدوء ورد الفعل الفوري والثقة الكاملة في أفعالهم. وكل هذا بسرعة تصل إلى عدة مئات من الكيلومترات في الساعة بمسافة من متر واحد إلى ثلاثة أمتار.

وقال دميتري زوبكوف، قائد الفرقة الجوية: "نحن قادرون على أداء مثل هذه العروض. كل شيء بسيط للغاية. يتم تحقيقه عن طريق التدريب المتكرر والمطول. إننا نتدرب كثيرًا، قبل العروض نحاول القيام برحلتين أو ثلاث رحلات".

تحتفل الفرقة بالذكرى الثلاثين لتأسيسها في المطار العسكري. لم يتبق سوى أيام قليلة للعرض العسكري. ليس من السهل التحليق فوق الساحة الحمراء كجزء من تشكيل عرض جوي. لكن هؤلاء الطيارين لديهم الكثير من الخبرة التي تنتقل من جيل إلى جيل.

يعترف الطيارون بأن هذه السنوات الثلاثين قد مرت بسرعة مثل لحظة.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала