حيدري: أجوبة ظريف حول التسريب الصوتي لم تكن مقنعة

© Sputnik . Press service of the Ministry of Foreign Affairs of the Russian Federation / الذهاب إلى بنك الصوروزير الخارجية الإيراني جواد ظريف يلتقي مع نظيره الروسي سيرغي لافروف في طهران، إيران 13 أبريل 2021
وزير الخارجية الإيراني جواد ظريف يلتقي مع نظيره الروسي سيرغي لافروف في طهران، إيران 13 أبريل 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 09.05.2021
تابعنا عبرTelegram
أعلنت لجنة الأمن القومي في البرلمان الإيراني، أن أجوبة وزير الخارجية محمد جواد ظريف، حول التسريب الصوتي، لم تكن مقنعة، مشيرة إلى أنه أكد عدم عزمه الترشح للانتخابات الرئاسية.

المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي، إيران مارس 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 02.05.2021
أزمة في إيران... خامنئي يشن هجوما ضاريا على ظريف ويتهمه بـ"بتكرار كلام أمريكا"
ونقلت وسائل إعلام إيرانية، عن شهريار حيدري، نائب رئيس اللجنة، قوله: "إن ظريف أكد للنواب أنه لم يكن يريد إضعاف قائد فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني الراحل، قاسم سليماني، في حديثه، ولم يكن ينوي إحداث انقسام داخل إيران بشأن الانتخابات"، مشيرا إلى أن "أجوبة ظريف على أسئلة النواب حول التسريب لم تكن مقنعة".

وأضاف حيدري: "سأل ثلاثة عشر نائبا وزير الخارجية عن الملف الصوتي، فأجاب ظريف أن المقابلة كانت مخصصة لنقل التجربة وأنه لم يكن على علم بنشرها"، مؤكدا أنه "خلال الاجتماع تم التصويت على تشكيل لجنة تحقيق مع مركز الدراسات الاستراتيجية في الرئاسة لمعرفة ملابسات تسريب المقابلة".

وكانت وسائل إعلام عدة قد تداولت تسجيلا صوتيا لوزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، تحدث فيه عن عدد من الملفات شملت قائد فيلق القدس الراحل قاسم سليماني، إلى جانب روسيا وقضية الاتفاق النووي. وأشار ظريف، خلال التسجيلات، إلى فرض سليماني شروطه على ظريف في بعض الملفات، لا سيما خلال التفاوض بشأن الملف السوري.

من جانبه، أوضح المتحدث باسم وزارة الخارجية الإيرانية سعيد خطيب زاده، أن "التسريبات كانت ضمن حوار يتم مع جميع مسؤولي الحكومة لحفظه في أرشيف الدولة وليس حوارا إعلاميا"، فيما أعرب المرشد الأعلى الإيراني، علي خامنئي، استنكاره لما ورد في التسجيل المسرب، والذي أثار لغطا سياسيا واسعا الأسبوع الماضي.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала