تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

كاميرا الهواتف الذكية قادرة على كشف الإصابة بمرض فقر الدم

© AFP 2021 / JUSTIN TALLISكاميرا هاتف ذكي
كاميرا هاتف ذكي - سبوتنيك عربي, 1920, 23.07.2021
تابعنا عبر
كشفت دراسة حديثة نُشرت خلال الأسبوع الماضي، عن تقنية جديدة لتشخيص أعراض فقر الدم عن طريق استخدام كاميرا الهواتف الذكية.

واقترح العلماء من ولاية رود آيلاند الأمريكية في الدراسة المنشورة في دورية "بلوس وان" الطبية، أن التقاط صورة للجفن السفلي للشخص من الممكن أن تتنبأ بإصابته بفقر الدم "الأنيميا" بدقة تصل إلى 72 في المئة.

مجموعة فيتامينات مع عقاقير طبية وإبرة  - سبوتنيك عربي, 1920, 05.07.2021
فيتامين يساعد في علاج نقص الحديد وفقر الدم
ويقترح معدو الدراسة أن هذه التقنية الجديدة يمكنها بسهولة تشخيص فقر الدم، كما أنها رخيصة الثمن بالمقارنة مع أي وسيلة تقليدية، وأضافوا أن نتيجة الاختبار تظهر بسرعة، ويمكن للأشخاص تناول الأدوية العلاجية بسهولة وفقا للنتائج.

وخلص الباحثون إلى نتيجة بحثهم بعد إجراء دراستهم على مرحلتين: الأولى التقطوا فيها صورة الجفون السفلية لـ142 مريضا في قسم الطوارئ بمساعدة هاتف ذكي، واختاروا هذا الجزء من العين لأنه يمكن تصويره بسهولة، وكذلك يمكن رؤية اختلاف لونه بسهولة، كما أن السطح والأوعية الدموية صغيرة جدا، ولا يتأثر تدفق الدم في هذه المنطقة بأي عامل، أما السبب الأخيرة فهو أن شحوب الجفن السفلي هو أحد أعراض فقر الدم.

وبعد فحص الصور بدقة، أعد العلماء خوارزمية تعزز دقة الألوان وتوفر نموذجا تنبئيا يساعد في تحديد الجلد وبياض العينين لمستويات الهيموغلوبين.

أما في المرحلة الثانية من الدراسة، فقد اختبر العلماء خوارزمية صورة الهاتف الذكي داخل قسم الطوارئ، ووجدوا أن النتائج كانت دقيقة بنسبة 72.6 في المئة في تشخيص فقر الدم، ليس هذا فحسب، بل بلغت نسبة دقتها في حالة التنبؤ بحالة فقر الدم الحاد 86 في المئة و94.4 في المئة، والتي تتطلب نقل دم.

وأشار الباحثون في دراستهم إلى أن تشخيص فقر الدم باستخدام هذه التقنية أمرا سهلا للغاية ويوفر نتائج فورية.

ولم تختلف النتائج في حال استخدام فلاش الكاميرا أو لا، لكن لفتوا إلى أن الشيء الوحيد الذي قد يكون له تأثير على نتيجة الكشف هو جودة الصورة أو الحركة المستمرة للجفن أثناء النقر على كاميرا الهاتف لالتقاط الصورة.

ويحدث فقر الدم عادة بسبب نقص الحديد في الجسم، وهو نقص في عدد أو جودة خلايا الدم الحمراء في الجسم.

وتحتوي خلايا الدم الحمراء على الهيموغلوبين الذي يحمل الأكسجين، ومن دون كمية كافية من الهيموغلوبين والأكسجين يمكن للجلد أن يتحول إلى لون شاحب.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала