تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

دراسة تقدم نصائح تساعد على تجنب الإصابة بالخرف في سن مبكرة

CC0 / pixabay.com / مرض الخرف
مرض الخرف  - سبوتنيك عربي, 1920, 26.07.2021
تابعنا عبر
أكد علماء من جامعة أكسفورد في المملكة المتحدة وجامعة هامبورغ الألمانية، أنه من الممكن أن تكون مشاكل السمع لدى البالغين علامة على ارتفاع مخاطر الإصابة بالخرف.

وأجرى العلماء دراسة شارك فيها أكثر من 80 ألف شخص بالغ فوق سن الستين. اتضح أن أولئك الذين عانوا من مشاكل في السمع بسبب بيئاتهم الصاخبة كانوا عرضة لخطر الإصابة بالخرف في المستقبل أكثر من غيرهم.

ومع ذلك، فإن ضعف السمع في حد ذاته ليس من أعراض الخرف، ولكنه يشير فقط إلى البداية المحتملة له، مما يسمح للمرضى باتخاذ تدابير لمنع "الضعف الإدراكي" الذي يؤدي إلى الخرف لاحقا، وفقًا لموقع "Science Alert" العلمي.

بعد حوالي 11 عامًا، أصيب 1285 مشاركًا بالخرف. كان المشاركون الذين يعانون من ضعف السمع أكثر عرضة للإصابة بالخرف بمقدار ضعف أولئك الذين يتمتعون بسمع جيد. تم تقييم السمع من خلال القدرة على تمييز الكلمات على خلفية "الضوضاء البيضاء" أو التشويش البسيط الغير مباشر.

خلص العلماء إلى أن حماية المجاري السمعية باستخدام سماعات الرأس وسدادات الأذن، يمكن أن يساعد في تقليل عامل الإصابة بالخرف، الذي يؤثر على ملايين الأشخاص حول العالم.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала