تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

إقالة رئيس مخابرات الصومال بسبب "وفاة غامضة" تفجر خلافا بين الرئيس ورئيس الحكومة

© REUTERS / Feisal Omarمكان الهجةم الإرهابي على فندق في مقديشو
مكان الهجةم الإرهابي على فندق في مقديشو - سبوتنيك عربي, 1920, 06.09.2021
تابعنا عبر
أثار قرار لرئيس الوزراء الصومالي محمد حسين روبلي، اليوم الاثنين، خلافا مع رئيس البلاد محمد عبد الله، وجدلا واسعا في الدولة التي تشهد اضطرابات سياسية وأمنية كبيرة.
وقرر روبلي إيقاف فهد ياسين مدير المخابرات والأمن الوطني الصومالي عن العمل، في خطوة وصفها رئيس البلاد بأنها مخالفة للدستور.
عاصمة الصومال مقديشو - سبوتنيك عربي, 1920, 01.09.2021
الصومال يطالب قطر الرئيس الحالي للجامعة العربية ببحث أوضاعه الأمنية بالدورة الوزارية
ونشب الخلاف حول مدير المخابرات بعد أيام من التوتر في العاصمة مقديشو بسبب الوفاة الغامضة لإكرام تهليل فارح، الموظفة بالجهاز منذ أكثر من شهرين.
وأعلن روبلي وقف ياسين عن العمل وتعيين مسؤول آخر لقيادة الجهاز مؤقتا، بعد أن رفض ياسين طلبه يوم السبت بتسليم تقرير خلال 48 ساعة عن وفاة فارح.
واختفت إكرام تهليل فارح ضابطة الأمن السيبراني في وكالة الاستخبارات الصومالية، في 26/يونيو الماضي، عشية إحياء الذكرى الـ61 لاستقلال الأقاليم الصومالية الشمالية عن الاحتلال البريطاني، بحسب ما صرّحت به والدتها قالي محمود غوهاد في حديث مع قناة يونيفيرسل الصومالية، وسط شكوك حول تورط الجهاز في قتلها.
وجهت الوالدة قالي آنذاك اتهامات إلى جهاز المخابرات الصومالي بالتورّط في اختفاء ابنتها، مطالبة في الوقت نفسه بالكشف عن مصيرها وإرجاعها إلى أهلها، لكن لم تجد دعوات الوالدة قالي آذانا صاغية.
وأصدر الرئيس محمد عبد الله محمد بيانا قال فيه إن قرار رئيس الوزراء "غير قانوني ويخالف دستور البلاد".
وأضاف البيان أنه ينبغي استمرار ياسين في عمله مديرا للمخابرات، بحسب موقع "الصومال الجديد".
وأجل مجلس النواب الصومالي تصويت أعضائه إلى أواخر نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل، في خطوة ستؤخر الانتخابات غير المباشرة لرئيس الجمهورية.
وكان من المقرر الانتهاء من التصويت للمشرعين من قبل الشيوخ هذا الأسبوع، مع انتخاب رئيس وأداء اليمين لأعضاء البرلمان الأسبوع المقبل لاختيار رئيس في الـ 10 من أكتوبر/ تشرين الأول.
وكانت ولاية الحكومة الحالية قد انتهت في فبراير/ شباط، وتسبب تأخير إجراء الانتخابات، وخلاف حول محاولة الرئيس محمد عبد الله محمد لتمديد حكمه، في أزمة سياسية وأزمة مسلحة في شوارع العاصمة.
ومنذ سنوات، يشهد الصومال صراعاً دامياً بين حركة الشباب، التي تتبنى فكر تنظيم القاعدة [الإرهابي المحظور في روسيا وعدد كبير من الدول]، وقوات الحكومة المركزية في الصومال.
شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала