تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

إيران تصف المحادثات مع مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية بالجيدة والبناءة

© REUTERS / LISI NIESNERالمدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية رافايل غروسي في فيينا، النمسا 24 مايو 2021
المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية رافايل غروسي في فيينا، النمسا 24 مايو 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 12.09.2021
تابعنا عبر
وصف رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية محمد إسلامي، المحادثات في طهران مع مدير عام الوكالة الدولية للطاقة الذرية رفائيل غروسي، بالجيدة والبناءة.
وحسب وكالة الأنباء الإيرانية، قال إسلامي في مؤتمر صحفي مشترك مع غروسي، عقب مباحثاتهما اليوم الأحد، "حضر غروسي إلى طهران بدعوة من منظمة الطاقة الذرية الإيرانية، حيث أجرينا معه محادثات جيدة وبناءة".
وأضاف إسلامي أن "هدف المباحثات هو خلق فرص لتطوير العلاقات والتعاون في إطار قواعد وأنظمة الوكالة الدولية للطاقة الذرية".
الوكالة الدولية للطاقة الذرية في فيينا، النمسا 23 مايو 2021 - سبوتنيك عربي, 1920, 11.09.2021
رئيس الوكالة الدولية للطاقة الذرية يبحث في إيران الملف النووي
وأوضح أن "جميع المسائل التي يتم بحثها هي في المقام الأول فنية، مشيرا إلى أن الأمور السياسية لا تؤثر على التعامل بينهما".
وتابع "قررنا المشاركة في الاجتماع المقبل ومواصلة محادثاتنا، كما اتفقنا على أن يزور غروسي طهران مرة أخرى في المستقبل القريب".
وأكد أن "ما يهم إيران في المرحلة الحالية وهو ما تؤكد عليه الوكالة الدولية للطاقة الذرية هو بناء الثقة".
وواصل قائلا "يجب الحفاظ على الثقة المتبادلة بين إيران والوكالة الدولية للطاقة الذرية، كما يجب أن تلعب الوكالة الدولية دورا مهما في الوفاء بالتزاماتها القانونية تجاه ملف الطاقة النووية الإيرانية".
يذكر أن الوكالة الدولية للطاقة الذرية كانت قد اتهمت إيران بعرقلة مراقبيها عن متابعة تطورات برنامجها النووي، لافتة إلى أن هناك مواقع نووية إيرانية لتخصيب اليورانيوم لا تعلم الوكالة عنها شيئا.
وأجريت 6 جولات من المباحثات بين إيران والقوى الدولية، ومنها فرنسا، في فيينا خلال الفترة بين شهري نيسان/أبريل وحزيران/يونيو الماضيين، وذلك في محاولة لإحياء الاتفاق النووي.
ودعت الولايات المتحدة والدول الأوروبية إدارة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي، التي تولت السلطة في أغسطس/ آب، إلى العودة إلى المحادثات.
وتأتي زيارة غروسي في وقت تضغط فيه الولايات المتحدة والقوى الغربية على إيران، لإعادتها إلى مفاوضات فيينا لاستعادة الاتفاق النووي المنهار منذ انسحاب الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب، منه عام 2018، ودفع إيران إلى الالتزام بتعهداتها الدولية المتعلقة بالبرنامج النووي.
**يمكنك متابعة المزيد من أخبار العالم عبر سبوتنيك.
شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала